قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

توقع البحرين وإسرائيل في المنامة الأحد اتفاقًا مرحليًا لإقامة علاقة دبلوماسية بينهما، بعدما اتفق البحرينيون والإسرائيليون على ألا يكون اتفاقًا كاملًا الآن، بل أن تأتي العلاقات بالتدريج.

إيلاف من بيروت: نقل موقع "روسيا اليوم" عن وسائل إعلام إسرائيلية السبت ترجيحها أن توقع إسرائيل والبحرين الأحد اتفاقًا مرحليًا بشأن إقامة سلام وعلاقات دبلوماسية بين الدولتين.

وقال موقع "والاه" الإسرائيلي إن مسؤولين إسرائيليين وبحرينيين سيوقعون الإعلان المرحلي في المنام ، برعاية وزير المالية الأميركي ستيف منوتشين، ومبعوث البيت الأبيض آفي بركوفيتش، ومن بين ما سيتناوله الإعلان "إقامة علاقات دبلوماسية كاملة وفتح سفارات".

وبحسب مسؤولين إسرائيليون، هذا الإعلان المشترك يقع في صفحتين وسيكون نوعًا من الاتفاق المؤقت المرحلي بين إعلان التطبيع الذي تم توقيعه في البيت الأبيض في 15 سبتمبر والتوقيع على اتفاق شامل، وسيكتب فيه أن أيًا من الطرفين لن ينفذ أعمالًا عدائية ضدالآخر، وسيمنعان أعمال عدائية ربما ينفذها طرف ثالث.

سيشدد الإعلان أيضًا على التزام الطرفين التعايش وثقافة السلام، معيّنًا قائمة من نحو عشر اتفاقات في مجالات الاستثمارات والطيران المدني والسياحة والتجارة والعلوم والتكنولوجيا وجودة البيئة والاتصالات والبريد والصحة والزراعة والمياه والطاقة والتعاون القضائي".

وبحسب الموقع الإسرائيلي، ممثلو البحرين هم من طلبوا التوقيع في هذه المرحلة على اتفاق مؤقت يتخذ شكل إعلان مشترك، وليس على اتفاق كامل، بسبب الرغبة البحريني بالتقدم التدريجي في التطبيع مع إسرائيل، وقد وافق الإسرائيليون على ذلك.