إيلاف من لندن: تراجعت الوفيات اليومية بسبب كورونا بنسبة 86 في المائة من 14 إلى 2 فقط في أسبوع بينما ارتفعت الحالات بشكل طفيف بنسبة 6 في المائة في نفس الفترة.
وتظهر الأرقام الرسمية أن ثلث البالغين في المملكة المتحدة تلقوا الآن التطعيم الكامل ضد كورونا، بينما أظهرت أحدث أرقام وزارة الصحة أن عدد حالات الإصابة بالفيروس يوميًا ارتفع من 1671 إلى 1770 يوم الأحد الماضي بينما انخفض عدد الوفيات في دليل إضافي على فعالية اللقاحات.

جرعات لقاح
كما تظهر الأرقام الرسمية أيضًا أن أكثر من 17.6 مليون شخص قد تلقوا الآن كلتا الجرعتين، حيث تشير التقديرات إلى أن كل من إنكلترا وأيرلندا الشمالية قد أعطت جرعتين إلى 33.6 في المائة من السكان البالغين، متقدمة بقليل على ويلز (33.4 في المائة) واسكتلندا (33.1 في المائة).
وفي الوقت نفسه، تلقى 35371669 شخصًا في المملكة المتحدة الآن جرعة أولى من اللقاح، ما يعادل 67.2 في المائة من السكان البالغين. وأعطت ويلز جرعة أولى لـ 76.2 في المائة من سكانها البالغين، متقدمة على أيرلندا الشمالية (66.9 في المائة) وإنكلترا (66.8 في المائة) واسكتلندا (65.4 في المائة).
وغرد رئيس الوزراء بوريس جونسون: "لقد حصل ثلث البالغين في المملكة المتحدة الآن على جرعتهم الثانية من لقاح كورونا، وهي شهادة على الجهود غير العادية لموظفي ومتطوعي هيئة الخدمات الصحية الوطنية NHS. شكرا لكل من جعل هذا يحدث".


معانقة الأصدقاء والعائلة
وعلى صلة، أعلن فيه وزير مكتب مجلس الوزراء مايكل غوف، اليوم الأحد، أنه سيتم السماح بمعانقة الأصدقاء والعائلة اعتبارًا من 17 مايو، عندما يتم الوصول إلى المرحلة الأخيرة من خارطة الطريق في غضون أسبوع.
ومن المقرر أن يؤكد رئيس الوزراء بوريس جونسون حالة الاسترخاء في مؤتمر صحفي في داونينغ ستريت غدًا الإثنين، بعد أن أدى إطلاق اللقاح وتراجع العدوى إلى ضغوط هائلة من نواب حزب المحافظين لتسريع خططه.
وستكون الخطوة الرئيسية بمثابة ارتياح كبير للأجداد، الذين لم يتمكن معظمهم من احتضان الأحفاد لأكثر من عام. ومن المتوقع أيضًا أن يُسمح بإقامة الجنازات لما يصل إلى 30 شخصًا اعتبارًا من 17 مايو، أي قبل شهر من الموعد المتوقع.
لكن سيتم تحديث قواعد حفلات الزفاف و"الحياة الأخرى أو الأحداث التذكارية" كما هو متوقع، حيث سيتمكن 30 ضيفًا فقط من حضور حفلات الاستقبال الداخلية حتى 21 يونيو

مواضيع قد تهمك :