قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نبيل شرف الدين من القاهرة : قبيل مغادرته القاهرة متوجهاً للسعودية للمشاركة في الإجتماع الطارئ لوزراء الصحة العرب في الرياض، أعلن الدكتور حاتم الجبلي، وزير الصحة المصري أنه تم توفير ممر آمن لدخول سيارات الإسعاف والأطقم الطبية المصرية إلى قطاع غزة لإجلاء الجرحى الفلسطينيين، وذلك لأول مرة منذ بدء العمليات العسكرية الإسرائيلي على قطاع غزة .

وأشار الوزير المصري إلى أن توفير هذا الممر الآمن جاء بالتعاون مع السلطات المصرية المعنية، منوها بالتنسيق المستمر القائم مع الهلال الأحمر المصري لسرعة إخلاء هؤلاء الجرحى .

وأكد الجبلي إدخال 25 سيارة إسعاف مصرية بالأطقم الطبية المصرية بصحبتهم 6 أطباء ليتوجهوا إلى مستشفى الشفاء بغزة، والتي تقع على بعد 45 كيلومترا من معبر رفح .

وقال الجبلي إنه إذا تم النجاح في إجلاء أول 30 مصابا فإن العملية سوف تستمر، منوها بأن هناك ثلاثة آلاف مصاب فلسطيني في حاجة لإجلائهم بأسرع وقت ممكن لتستقبلهم المستشفيات المصرية .

وحول التنسيق مع منظمة الصحة العالمية، قال وزير الصحة المصري إن هناك إتصالا دائما مع رئيس منظمة وطلبنا منه ضرورة التأكيد على تطبيق قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1860، بالإضافة إلى دعمنا في توفير ممر آمن، ولكن الحكومة المصرية تمكنت من توفيره مؤخرا لنقل الجرحى .

وأوضح الجبلي بأن أهم ما طلبناه من منظمة الصحة العالمية هو ضرورة إرسال لجنة تقصي حقائق لأن الوضع في غزة سييء للغاية خاصة بعد توقف محطات المياه والصرف الصحي والكهرباء عن العمل الذي قد يؤدي إلى حدوث أوبئة كثيرة وأخطرها الكوليرا، كما أن انعدام وجود مواد بترولية يؤدي إلى صعوبة إعداد الطعام، ونحن في مصر نتحرك من أجل إرسال وجبات جافة بالتنسيق مع برنامج الغذاء العالمي، وأكد الجبلي أن القضية أصبحت في منتهى الخطورة، مشيراً إلى أن الجهد الذي تبذله مصر أدى إلى بعض النتائج الإيجابيةquot;، على حد تعبيره .

وحول اجتماع وزراء الصحة العرب بالرياض، قال الجبلي إن الهدف من هذا الاجتماع هو تنسيق الجهود وضمان وضوح بعض الأمور أمام الرأي العام العربي، بالإضافة إلى تحديد الخطوات القادمة للمرحلة الحالية ومرحلة ما بعد انتهاء العمليات العسكرية، ومرحلة بناء البنية الأساسية من جديد .

تجدر الاشارة الى أن وزراء الصحة العرب سوف يناقشون أوضاع الصحية والإنسانية المتدهورة في غزه وتوفير المساعدات الطبية للفلسطينيين، وكذلك تشكيل لجنة عربية صحية للطوارئ إضافة إلى سبل توفير الحماية الصحية الشاملة لمواطني قطاع غزة وفق المواثيق الدولية.