قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الخرطوم: يدفع الاتحاد الأوروبي بوفد استطلاعي رفيع المستوى اليوم في زيارة رسمية للسودان للمشاركة في مراقبة الانتخابات تستمر حتى الثاني والعشرين من ديسمبر الجاري. وأكد مصدر حكومي سوداني إن زيارة الوفد تجئ إسهاما في مراقبة العملية الانتخابية باعتبار إن الاتحاد الأوروبي ضمن الشهود على اتفاقية السلام التي نصت على إجراء انتخابات عامة في السودان بمراقبة المنظمات الدولية والدول الشاهدة علي الاتفاقية.

وأبان المصدر أن الوفد سيزور دارفور والجنوب وعدد من الولايات الأخرى ويلتقي برئيس المفوضية القومية للانتخابات وعدد من المسئولين مشيرا إلى أن السودان كان قد قدم الدعوات لكل الأطراف الدولية التي كانت قد حضرت توقيع اتفاق السلام الشامل للمشاركة في عملية مراقبة الانتخابات. وتشير المتابعات إلى أن مركز كارتر والأمم المتحدة والبعثات الأوروبية الموجودة بالسودان ستشارك في عملية المراقبة.