قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دافع مالك الحقوق التجارية لبطولة العالم للفورمولا واحد البريطاني برني ايكليستون عن قرار عودة جائزة البحرين الكبرى الى روزنامة بطولة العالم 2011.

وكان المجلس العالمي لرياضة المحركات وافق خلال اجتماعه امس الجمعة في برشلونة على اعادة جائزة البحرين الكبرى الى روزنامة 2011. وكان من المفترض ان تحتضن البحرين الجولة الافتتاحية لموسم 2011 في 13 اذار/مارس الماضي لكن السباق الغي بسبب الاوضاع الامنية التي تمر بها البلاد.

وعقد المجلس العالمي لرياضة المحركات اجتماعافي برشلونة لتحديد مصير السباق البحريني ان كان سيدرج في روزنامة هذا الموسم من عدمه، وقد اعلن موافقته على اعادة جدولة السباق الذي سجل بدايته في بطولة الفئة الاولى عام 2004، وسيكون الموعد الجديد في 30 تشرين الاول/اكتوبر المقبل، اي انه سيحل بدلا من سباق الهند الوافد الجديد على البطولة، ما يعني ان الاخير سيؤجل الى 11 كانون الاول/ديسمبر ما سيجعل 2011 اطول موسم منذ 1963 والاكثر سباقات في تاريخ البطولة.

وعزا ايكليستون سبب اتخاذ القرار الى quot;ظروف غير عاديةquot;، وقال: quot;في حقيقة الامر، حصل التصويت في الاتحاد الدولي. ارسل الاتحاد الدولي مجموعة من الاشخاص في مهمة استطلاعية للتحقق من الوضع الحالي، فعادوا وقدموا تقريرا جاء فيه ان الامور طبيعيةquot;.

وتابع ايكليستون: quot;في النهاية علينا الانتظار لرؤية ماذا سيحصل في البحرين. اذا عم السلام وغابت المشاكل، اعتقد بان الفرق ستكون على ما يرامquot;.

وكان الاتحاد الدولي للسيارات امهل البحرين حتى الاول من ايار/مايو من اجل تحديد ما اذا كان بامكانها استضافة السباق، ثم مدد المهلة النهائية حتى الثالث من حزيران/يونيو.

واشار الاتحاد الدولي للسيارات quot;فياquot; في بيانه امس ان المجلس العالمي وافق بالاجماع على اعادة سباق البحرين الى روزنامة 2011، مضيفا quot;بعد مهمة استطلاعية تمت بطلب من رئيس فيا جان تود، زار نائب رئيس كارلوس غراسيا البحرين في 31 ايار/مايو 2011 لتقييم الوضع في البلاد. حصلت اجتماعات مع وزير الداخلية ووزير الثقافة والسياحة والاتحاد البحريني لرياضة السيارات والقيمين على حلبة البحرين الدولية، اضافة الى عدد من المنظمات الوطنية والدولية وبينها مع السيد طارق الصفار من المؤسسة الوطنية لحقوق الانسان. ويجب الاشارة ان الاعلان الذي صدر مؤخرا عن ملك البحرين اسس لحوار سياسي ولعملية المصالحةquot;.

وتابع البيان quot;وبعد الاخذ بعين الاعتبار جميع العوامل وجميع مخاوف المعنيين (بالسباق)، وافق المجلس العالمي بالاجماع باعادة جدولة جائزة البحرين الكبرى ضمن روزنامة 2011 من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحدquot;.

وفي ظل الترحيب البحريني والهندي بقرار الاتحاد الدولي، فقد اثار حفيظة غالبية الفرق وقد عبر عن هذا الامر بوضوح مدير مرسيدس جي بي روس براون الذي قال مؤخرا انه من غير المقبول ان يمتد الموسم الى اواخر العام لان ذلك سيسبب الارهاق التام لجميع العاملين في رياضة الفئة الاولى.

واشار براون الى ان الفرق اعلمت ايكليستون بموقفها حيال هذه المسألة، مضيفا quot;اصبح هناك الكثير من المبالغة. شبابنا يعملون منذ كانون الثاني/يناير، وبما انه من غير المسموح اللجوء الى فريق (مستقل عن فريق السباق) يقوم بالتجارب، فان الاشخاص نفسهم يعملون منذ كانون الثاني/يناير ونحن نطلب منهم الان مواصلة عملهم حتى كانون الاول/ديسمبر، ما يعني انه لن تكون هناك عطلة قبل عيد الميلاد، اي اننا سنعاود عملنا مباشرة في كانون الثاني/ينايرquot;.

وردا على مخاوف براون، قال ايكليستون: quot;بالطبع من الافضل الا يسابقوا في كانون الاول/ديسمبر، لكن هذه الظروف غير اعتياديةquot;.

وبدوره اصدر فريق ريد بول-رينو، بطل السائقين والصانعين لموسم 2010 ومتصدر الترتيب الحالي في الفئتين ايضا، بيانا الجمعة اشار فيه بان رابطة فرق البطولة ستجتمع لتناقش القرار في ما بينها.

ومن المؤكد ان الاتحاد الدولي سيواجه حملة اضافية من الانتقادات بسبب قراره اعادة السباق الى الروزنامة ولعل ابرز المنتقدين حتى الان رئيسه السابق ماكس موزلي الذي قال في تصريخ لشبكة quot;اي اس بي ان اف 1quot;: quot;لو كنت رئيسا للاتحاد حتى يومنا هذا، فلما اعدت فورمولا واحد الى البحرين حتى فوق جثتي الهامدة...quot;، معتبرا ان قرار الاتحاد الحالي جاء من خلفية سياسية.

ووقع حوالي 60 الف شخص عريضة تطالب بعدم اعادة السباق الى البحرين بسبب ما تشهده البلاد من quot;قمع ومخالفة لحقوق الانسانquot; وعلى رأسهم بطل العالم السابق البريطاني دايمون هيل الذي عبر عن رأيه الشخصي وليس كممثل لفورمولا واحد او كرئيس لنادي السائقين البريطانيين، قائلا quot;هذه الازمة تعتبر فرصة لفورمولا واحد لتظهر بانها تهتم بالجميع وبحقوقهم الانسانيةquot;.