قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يُنهي المنتخب اليمني الاول لكرة القدم ,الاسبوع المقبل, برنامج معسكره الاستعدادي الخارجي الذي نفذه جهازه الفني بقيادة المدرب الوطني امين السنيني منذ مطلع الشهر في مدينة اسطنبول التركية , في حين كشف عن ان ستاد خليفة الدولي بدولة الإمارات العربية المتحدة سيستضيف في 28 من يوليو الجاري لقاء الاياب المرتقب بين منتخبي اليمن والعراق ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة الى منافسات مونديال البرازيل المقبل العام 2014م .

وفي الثالث والعشرين من يوليو الجاري سيخوض المنتخبان العراقي واليمني لقاء الذهاب على ملعب محافظة اربيل العراقية , في وقت تتزايد المخاوف اليمنية من احتمال السقوط الكارثي بالتصفيات المونديالية مع ارتفاع مؤشرات حدوث ارتباك سبق تحذير الاعلام المحلي من امكانية بروزه بتشكيلة المدرب الوطني امين السنيني وعززها تعرض الاحمر اليمني للخسارة برباعية نظيفة من نظيره الاردني في مباراة ودية جرت بينهما في تركيا .

وعلى الرغم من تجاوزه للخصوم في أكثر من مباراة ودية أمام فرق تركية مغمورة الا ان ما بدت عليه خطوط اليمن الثلاثة في شوط المباراة الثاني لوديته الدولية امام منتخب الأردن الخصم الاقوى عاد ليعزز الانتقادات التي كانت وجهت إلى طريقة عمل المدرب السنيني وصوابية اختياراته للاعبين وساقت كمثال اسم سالم السوادي احد حراس المرمى الاربعة المنضمين للقائمة اليمنية العائد من اصابة قوية والذي استقبلت شباكه الاربعة الأهداف الاردنية .

وأطلت بعد مرور الاسبوع الاول من معسكر الاستعداد اليمني بتركيا مشكلة لاعب الوسط محمد السلاط الذي طلب منه العودة لليمن بمبرر الفشل في عدم استخراج بطاقة آسيوية له وذلك بعد مضي أكثر من نصف شهر على استدعائه للالتحاق بالمعسكر الداخلي وتزامن ذلك مع اعلان صحيفة الاتحاد الاماراتية عن ان ستاد خليفة في نادي العين سيستضيف مباراة منتخبي اليمن والعراق يوم 28 يوليو الجاري ضمن تصفيات آسيا المؤهلة الى مونديال البرازيل .

كما تواترت الأنباء أثناء فترة معسكر الاستعداد الخارجي حول حقيقة اعتذار قائد المنتخب الكروي الاول ومهاجمه الدولي علي النونو وكذلك زميله صانع الالعاب أكرم الورافي واللذان لم يتم ضمهما الى التشكيلة اليمنية المقررة لمواجهة الخصوم العراقيين حيث عاد المدير الاداري عبد الوهاب الزرقة ليؤكد أن المدرب السنيني لم يرفض عودة علي النونو بعد اعتذاره في الفترة الماضية عن الاستمرار في معسكر صنعاء نتيجة ظروفه الصحية .

ونسبت تصريحات الى الزرقة خلال إقامة المعسكر اليمني في مدينة اسطنبول التركية قوله : كنا ننتظر عودة النونو بعد أن تفهم الجهاز الفني اعتذاره , لافتا إلى أن النونو عندما تقدم باعتذار عن الاستمرار بالمعسكر في الفترة الماضية قدم اعتذارا مكتوبا وموثقا وسلمه لإداري المنتخب محمد الروحاني ولم يبلغ المدير الفني أو المدير الإداري مباشرة بذلك من قبله , وقد تفهم المدرب ظروفه حينها بانتظار أن يعود فور انتهاء ظروفه الخاصة .

وجاء ذلك على اثر تأكيد لاعب الوسط الأبرز أكرم الورافي انه لن يستجدي الاتحاد اليمني والمدرب أمين السنيني حتى يتم استدعائه من جديد بعد انتهاء سبب اعتذاره وأبدى الورافي صاحب هدف اليمن اليتيم في بطولة خليجي 20 استغرابه من قرار اتحاد اللعبة بتوجيه إنذار أخير له ولأربعة من زملائه المعتذرين عن المنتخب الوطني عند بدء استعداداته لمواجهة منتخب العراق ومؤكداً إن اعتذاره كان واضحاً وتم قبوله من المدرب في حينه .