قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

شهد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ظهر الخميس حفل تكريم الفائزين بـquot; جائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي quot; في دورتها الثالثة.

وحضر الحفل الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، والشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، والشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس الجائزةوالشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس هيئة الثقافة والفنون في دبي و حميد محمد عبيد القطامي وزير التربية والتعليم وعبدالرحمن محمد العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع وزير الصحة بالإنابة و مطر محمد الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي إلى جانب عدد من كبار المسؤولين والقيادات الرياضية في الدولة والوطن العربي.

وألقت نوال المتوكل كلمة مجلس أمناء الجائزة، قالت فيها quot;بداية يسعدني أن أرحب بكم أجمل ترحيب في هذا اليوم والذي أصبح عيداً سنوياً للإبداع والمبدعين ، حين نلتقي للاحتفاء بمن استحقوا الفوز بجوائز الدورة الثالثة لهذه الجائزة الرياضية الاولى من نوعها من حيث تنوعها وسعة قاعدة المشاركين فيها والفائزين بها والتي تتعدى حدود دولة الإمارات العربية المتحدة لتصل إلى كل أرجاء الوطن العربي ولتتوسع نحو العالمية بدءا من العام الجاري ليكون شعارنا الإبداع في العمل الرياضي عنوانا وشعارا ونهجا سواء كان الإنجاز فرديا أو جماعيا أو مؤسسيا.

وأضاف quot; اننا ننتهز هذه الفرصة لتجديد العهد على مواصلة العمل و بوتيرة أكبر من أجل تحقيق الأهداف التي من أجلها انطلقت هذه الجائزة الرائدة من أجل تطوير القطاع الرياضي في دولة الإمارات العربية المتحدة والوطن العربي أجمع بل وللمبدعين في كل العالم.quot;

فيما ألقى الشيخ عيسى بن راشد آل خليفة، كلمة الرياضيين المكرمين، وقال فيها quot;جئت اليوم إليكم وأنا أحمل شرفاً ومسئولية ، شرف الفوز بجائزة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، تلك الجائزة التي تعد فخراً للفائزين والمكرمين بها ، ومسئولية لتكليفي بالحديث عن الفائزين والمكرمين في الدورة الثالثة للجائزة، و ما يزيد من الفخر والاعتزاز أن ننال هذا التكريم في ربوع دبي وفي حضور هذه النخبة المميزة من أصحاب السمو الشيوخ ورواد وقيادات العمل الرياضي في دولة الإمارات العربية المتحدة والوطن العربيquot;.

وشهد الحفل تكريم الفائزين الـ22 في الدورة الثالثة للجائزة التي تعد الأكبر والأعلى قيمة على المستوى العربي، وجاء اختيار سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان لشخصية العام الرياضية المحلية.

وحصل المصري إبراهيم خيري صبري على جائزة quot;أفضل رياضي عربيquot;، فيما نال السعودي أبوبكر كردي جائزة quot;أفضل حكم عربيquot; ، وذهبت جائزة quot;أفضل فريق عربيquot; لمنتخب مصر للشباب لكرة اليد الذي حقق ذهبية أولمبياد الشباب في سنغافورة 2010، فيما تقاسم الاتحاد الأردني للتايكواندو وقسم التدريب والتطوير الرياضي في اللجنة الأولمبية البحرينية جائزة quot;أفضل مؤسسة عربيةquot;.
وعلى المستوى المحلي نال سالم عبد الرحمن صالح ونادر بن هندي quot;جائزة أفضل رياضيquot; أما جائزة أفضل حكم محلي فذهبت مناصفة بين عمر المرزوقي ومحمد النعيمي.

ونال عبدالله سويدان جائزة quot;أفضل مدرب محليquot; وتوج منتخب الإمارات الأولمبي لكرة القدم بجائزة quot;أفضل فريق محليquot; ، وتقاسم نادي الثقة للمعاقين واتحاد الإمارات للتايكواندو والكاراتيه جائزة quot;أفضل مؤسسة محليةquot;.

وفي الفئات التقديرية اختار مجلس الأمناء المصرية د منيرة مرقص ميخائيل لنيل جائزة quot;شخصية رياضية عربية أسهمت في إثراء الحركة الرياضية النسائيةquot;، فيما ذهبت جائزة quot;رياضي ناشئ حقق نجاحات متميزة في المجال الرياضيquot; مناصفة بين الفارسة السعودية دلما رشدي ملحس والتونسية أنس جابر. ونال الإماراتي محمد عبدالله القايد جائزة quot; رياضي حقق نجاحات رياضية في ظل تحديات إنسانية كبيرةquot;.


وذهبت جائزة quot;فريق حقق نجاحات رياضية ترتكز على القيمquot; للمنتخب الليبي لكرة القدم بعد تأهله لنهائيات أمم افريقيا 2012 رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد. وفيما توج quot;البيان الرياضيquot; بجائزة quot;أصحاب مبادرة أسهمت في إثراء الحركة الرياضيةquot; مناصفة بين برنامج صدى الملاعبquot; في قناة أم بي سي وملحق صحيفة quot;البيان الرياضيquot; الاماراتي.