قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تؤكد الأرقام أن المدرب الألماني يورغن كلوب مدرب نادي ليفربول سيدشن عمله مع الريدز وتجربته في الدوري الإنكليزي الممتاز من موقع قوة ، وذلك خلال مواجهته لنظرائه مدربي الأندية الأربعة الكبار في البريميرليغ ، والتي ستكون الفيصل في رسم خريطة نجاحه من عدمها خلال موسمه الأول على أقل تقدير.

وبحسب الأرقام التي أوردتها شبكة "سكاي سبورت" البريطانية فإن المدرب يورغن كلوب خلال فترة تدريبه لبروسيا دورتموند الألماني والتي دامت لثمانية مواسم ، قد شهدت مواجهته لكافة مدربي الأندية الإنكليزية الأربعة الأولى سواء مع أنديتهم الحالية أو مع أندية سابقة ، وهم البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي والفرنسي ارسين فينغر مدرب ارسنال والتشيلي مانويل بيليغريني مدرب مانشستر سيتي والهولندي لويس فان غال مدرب مانشستر يونايتد.
&
وجاءت هذه المواجهات كالتالي:&
&
1 - كلوب - مورينيو
&
واجه الألماني يورغن كلوب نظيره البرتغالي جوزيه مورينيو عندما كان الأول مدربا لبروسيا دورتموند بينما كان الثاني يشرف على تدريب ريال مدريد الإسباني ، بعدما تقابلا أربع مرات في بطولة دوري أبطال أوروبا في نفس موسم 2012-2013 ، حيث فاز كلوب في مبارتين وخسر واحدة وتعادل في الأخيرة ، بينما سجل هجوم كلوب ثمانية أهداف، فيما تلقت شباك ناديه ستة أهداف.&
&
وتقابل كلوب ومورينيو في لقاء قوي ضمن دوري المجموعات ، حيث فاز دورتموند بهدفين لهدف في ألمانيا، وتعادل في مدريد بهدفين لمثلهما ، وفي الدور قبل النهائي تجددت المواجهة بين كلوب و مورينيو ، حيث عادت الغلبة لكلوب بعدما فاز في الذهاب بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد في مباراة مثيرة تألق خلالها المهاجم البولندي روبيرت ليفاندوفسكي- لاعب بايرن ميونيخ حالياً- بتوقيعه على "سوبر هاتريك" ، وفي لقاء الإياب بسانتياغو بيرنابيو فاز الميرنغي بهدفين نظيفين، لم تكن كافية للنادي الملكي ، ليخطف كلوب وفريقه ورقة الترشح لنهائي الأبطال الذي خسره أمام مواطنه بايرن ميونيخ في 2013.
&
2- كلوب - بيليغريني
&
تقابل يورغن كلوب مع التشيلي مانويل بيليغريني عندما كان الأول يدرب بروسيا دورتموند، بينما كان الثاني لا يزال يعمل في إسبانيا مدربا لنادي ملقة ، والذي نجح في التأهل للمشاركة في دوري أبطال أوروبا في موسم 2012-2013، لينجح في بلوغ الدور ربع النهائي ليجد في طريقه بروسيا دورتموند ومدربه المثير يورغن كلوب.
&
وأسفرت المواجهة عن تأهل دورتموند للدور نصف النهائي، بعد تعادله سلباً في لقاء الذهاب، وفوزه في الإياب، في مباراة مثيرة للجدل ، اتهم فيها الحكم بمحاباة الألمان بسبب الأخطاء المؤثرة التي وقع فيها خاصة بتمديده الوقت بدل الضائع للمباراة ، حيث سجل فريق كلوب ثلاثة أهداف على فريق بيليغريني الذي سجل هدفين فقط .
&
3- كلوب - فان غال
&
لم يسبق ليورغن كلوب أن واجه المدرب الهولندي لويس فان غال مع مانشستر يونايتد غير أنه قابله عندما كان يعملان معاً في الدوري الألماني ، حيث كان يورغن كلوب يشرف على دورتموند بينما كان فان غال مدربا لبايرن ميونيخ.&
&
وتواجها المدربان خلال أربع مباريات فاز كل منهما بمبارتين ، مع تسجيل أفضلية للمدرب الهولندي تهديفياً بإحراز فريقه لتسعة أهداف مقابل تلقيه سبعة أهداف.&
&
وكانت أول مواجهة بين المدربين في موسم 2009-2010 ، حيث كان العملاق البافاري في أوج قوته بينما كان دورتموند لا يزال في مرحلة إعادة بناء الفريق بعد الأزمة المالية التي اثرت على مسيرته ، ليحقق بايرن بقيادة فان غال فوزاً كاسحاً قوامه خمسة أهداف مقابل هدف واحد في لقاء الذهاب ، ثم كرر المدرب الهولندي الفوز في مباراة الإياب بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد فقط.
&
وفي الموسم الموالي 2010-2011 تراجع بايرن أمام صعود دورتموند ، لتنقلب النعطيات الفنية ، ويستغل أبناء يورغن كلوب هذه الظروف ويثأر من فان غال ، ويكبده خسارتين ذهاباً وإياباً ، كانت الأولى بثلاثة أهداف مقابل هدف، بينما جاءت الثانية بثنائية نظيفة ، ليتسبب انتصار كلوب في إقالة فان غال من منصبه وتعويضه بالألماني يوب هاينكس.
&
4- كلوب - فينغر
&
تقابل الألماني مع نظيره الفرنسي ست مرات ، حقق خلالها كلوب انتصارين وتعادل مرة مقابل ثلاثة انتصارات للفرنسي فينغر ، كما سجل ابناء كلوب ستة أهداف مقابل سبعة أهداف لأبناء فينغر.
&
ويُعد المدرب الفرنسي هو الوحيد الذي تفوق على كلوب عندما كان الأخير مدرباً لبروسيا دورتموند غير أن هذا التفوق لم يكن له تأثيراً على مسيرة الألماني في بطولة دوري أبطال أوروبا على اعتبار أنه كان في دوري المجموعات ، ونجح كلوب في &قيادة بروسيا دورتموند في التأهل للدور الثاني من البطولة.
&
هذا وتقابل المدربان موسم 2011-2012 ، حيث جاءت الغلبة لكلوب في لندن بهدفين لهدف ، ليرد فينغر عليه بفوز في دورتموند بهدف دون رد.&
&
وفي موسم 2013-2014 تقابل المدربان مجدداً في دوري المجموعات للبطولة القارية ، حيث قاد فينغر أرسنال للفوز في لندن ، بينما تعادل في ألمانيا.
&
وفي موسم 2014-2015 تقابلا مجدداً ذهاباً وإياباً في دوري المجموعات من دوري أبطال أوروبا ، حيث فاز كل مدرب بمباراة وخسر الأخرى بذات النتيجة (هدفين دون رد).
&