قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أطلق المستشار مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك المصري تصريحات مثيرة للجدل بعدما أكد أنه لن يبيع نجوم "البلانكو" إلى أيّ من الأندية القطرية أو التركية على خلفية التباين السياسي الواضح بين القاهرة من جهة، وبين الدوحة وأنقرة من جهة أخرى.

حازم يوسف-إيلاف: كالعادة، يواصل رئيس نادي الزمالك المصري، المستشار مرتضى منصور إثارته للجدل مثلما عرفته الجماهير المصرية خاصة والعربية على وجه العموم.
&
وأطلق رئيس النادي المصري الشهير تصريحات مثيرة للجدل على هامش اجتماعه مع المدرب البرتغالي للفريق الأول ماركوس باكيتا لبحث النتائج المتذبذبة لبطل مصر منذ بداية الموسم الحالي.
&
وكان رئيس الزمالك قد اتخذ قراراً بالانسحاب من الدوري المصري قبل أسابيع قليلة بذريعة تعرض فريقه لأخطاء تحكيمية أدت إلى خسارته أمام طلائع الجيش بنتيجة 2/3 قبل أن يعدل عن قرار الانسحاب ويعود للمنافسة.
&
وقال مرتضى منصور الذي أصبح نائباً في مجلس النواب الذي انتخب في الأشهر القليلة الماضية برفقة نجله أحمد (أحد أعضاء مجلس الزمالك أيضاً) إنه لن يقدم على خطوة بيع لاعبيه ونجوم فريقه إلى الأندية القطرية أو التركية.
&
وأكد المستشار المخضرم الذي كان أحد المتهمين بتدبير موقعة "الجمل" إبان ثوره 25 يناير من عام 2011 من خلال الدفع بـ"البلطجية" وأعضاء الحزب الوطني "المنحل" إلى الاعتداء على المعتصمين في ميدان التحرير، أكد أن مجلس إدارة الزمالك تلقى عروضاً احترافية بالجملة في الفترة الماضية من عدة أندية خليجية وعربيّة وأوروبية إلا أنه يرفض التفريط بنجوم القلعة البيضاء خاصة إلى قطر وتركيا على وجه التحديد.
&
وكانت &القوات المسلحة المصرية قد "عزلت" الرئيس الإسلامي محمد مرسي في الـ3 من يوليو/تموز من عام 2013 بعد احتجاجات شعبية كبيرة طالبت بإسقاطه وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة بعد عام واحد على انتخابه رئيساً للبلاد متفوقاً في جولة الإعادة على الفريق أحمد شفيق آخر وزراء الرئيس الأسبق حسني مبارك.
&
ولاقت الخطوة التي أقدم عليها وزير الدفاع في ذلك الوقت الفريق الأول عبد الفتاح السيسي -قبل أن يُصبح رئيساً لمصر في منتصف عام 2014- اعتراضاً واضحاً من قبل القيادتين السياسيتين في الدوحة وأنقرة.
&
وترى الدوحة وأنقرة وخاصة الأخيرة أن ما حدث في الـ3 من يوليو هو "انقلاب عسكري كامل"، وترفض الاعتراف به وكل ما يترتب عليه من نتائج إذ انقطعت كافة الاتصالات بين الجانبين.
&
ودأب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على رفع شعار "رابعة" الذي يتواجد دائماً في مظاهرات مناصريّ جماعة الإخوان المسلمين التي أصبحت محظورة رسمياً من قبل القضاء المصري على خلفية قيام قوات الجيش والشرطة بفض اعتصام الإسلاميين في منتصف أغسطس/أب من عام 2014 وخلف مئات القتلى والآلاف من الجرحى والمصابين والمعتقلين.
&
على صعيد متصل، شدد مرتضى منصور على أنه لن يسمح بأي حال من الأحوال أن يعود الفريق الأبيض إلى "الوراء" بعدما شهد الموسم الحالي عدة تعثرات أفقدته العديد من النقاط في البطولة المصريّة المحلية.
&
وكان الزمالك قد نجح في الموسم المنصرم في العودة إلى منصات التتويج وتمكن من الظفر بـ"الثنائية المحلية" من خلال فوزه بلقب الدوري المصري علاوة على اقتناصه لقب كأس مصر بعد إسقاطه غريمه التقليدي الأهلي في المباراة النهائية بهدفين نظيفين أحرزهما المتألق باسم مرسي.
&
كما كان الفريق الأبيض قريباً من إضافة لقب ثالث في الموسم الماضي إلا أن مشواره في كأس الاتحاد الإفريقي توقف عند الدور نصف النهائي بعد خسارته أمام النجم الساحلي التونسي بخمسة أهداف مقابل أربعة في مجموع المباراتين.