قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لا تزال الاتهامات بالعنصرية تلاحق النجم الإنكليزي جون تيري قائد فريق تشلسي بعدما أثار الكثير من الجدل حول السلوك الذي اقترفه في مباراة فريقه أمام توتنهام هوتسبر في المباراة النهائية لمسابقة كأس رابطة الاندية الانكليزية المحترفة التي أقيمت على ملعب "ويمبلي" في لندن.
&
وتناقلت وسائل الإعلام البريطانية مقاطع فيديو وصورا تظهر اللاعب الدولي السابق وهو يرفض مصافحة أحد المشجعين السود أثناء توجهه نحو المنصة الرئيسية لتسلم ميداليات المركز الاول وكأس البطولة.
&
كما ظهر اللاعب الإنكليزي وكأنه يقوم بانتقاء المشجعين الذين يصافحهم، حيث كان يصافح أصحاب البشرة البيضاء بشكل طبيعي، لكنه في الوقت نفسه لم يختر مصافحة المشجع صاحب البشرة السمراء.
&
وأثار تصرف جون تيري حفيظة الكثيرين في إنكلترا، إذ اعتبر البعض أن تصرف اللاعب كان متعمدا كونه كان ينظر إلى الشخص، ولكنه بعدما تبين له أن بشرته سمراء رفض مصافحته.
&
ولم تكن هذه المرة الأولى التي يتم فيها اتهام اللاعب بالعنصرية، إذ سبق للاتحاد الإنكليزي لكرة القدم اتهام اللاعب بتوجيه كلمات عنصرية لأنطون فيرديناند لاعب كوينز بارك رينجرز عام 2012، لكن تيري نفى تلفظه بأي كلام عنصري، قبل أن يعلن المدافع الإنكليزي المخضرم اعتزاله اللعب الدولي، معتبراً أن الاتحاد المحلي للعبة وضعه في موقف لا يمكن الدفاع عنه.
&
وتأتي هذه واقعة عنصرية جون تيري هذه في الوقت الذي أكدت فيه تقارير بريطانية على أن الشرطة الإنكليزية تخوض تحقيق حول عنصرية جماهير تشلسي بعد فوز فريقهم بكأس رابطة المحترفين الإنكليزية الأحد الماضي.
&
وذكرت صحيفة "ديلي ميل" بأن أربعة أشخاص من أنصار تشلسي قاموا بتصرفات ورددوا أغاني عنصرية خلال تواجدهم في محطة القطار في لندن تجاه أحد الأشخاص ذو البشرة السمراء.
&
&جدير بالذكر أن جماهير تشلسي كانت قد أثارت الكثير من الجدل مؤخرا بعدما قامت بتصرف عنصري آخر قبل ساعات من مباراة فريقها أمام باريس سان جرمان في دوري أبطال أوروبا، في مترو الانفاق في باريس، حيث ظهرت مجموعة من المشجعين تهتف "تشلسي" وهي تدفع رجلا من البشرة السوداء خارج قاطرة كان يحاول الدخول اليها، وصاحوا "نحن عنصريون، نحن عنصريون، وهكذا نحب الامور!"،&ما اضطر بإدارة نادي تشلسي بحرمان خمسة من مشجعيه الضالعين في الحادثة دخول ملعبه ومباريات تشلسي لمدى الحياة.

شاهد الفيديو:

&