قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

غازلت عارضة الأزياء الارجنتينية شارلوت كانيغيا، ابنة مهاجم المنتخب الأرجنتيني السابق كلاوديو كانيجيا، النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم ريال مدريد الإسباني، وأكدت أنها متحمسة جداً لأفضل لاعب في العالم في العامين الماضيين، ولكن ليس في كرة القدم.

ولم تترد عارضة الأزياء الارجنتينية في الاعتراف بإعجابها بالنجم البرتغالي، ويبدو أنها تسعى لأن تحل مكان عارضة الأزياء الروسية إيرينا شايك، الصديقة العاطفية السابقة لرونالدو والتي انصلت عنه في يناير من العام الجاري.

ونقلت صحيفة "أس" الإسبانية تصريحات شارلوت كانيجيا التي أدلت فيها لصحيفة أرجنتينية، وقالت فيها إنها معجبة جداً برونالدو، ولكن ليس في مجال كرة القدم، في إشارة منها على ما يبدو لاستعدادها لأن تكون صديقته العاطفية الجديدة بدلاً من العارضة الروسية، حيث قالت: "أنا معجبة جداً بكريستيانو رونالدو، ولكن ليس في مجال الرياضة".

وأضافت "أنا متحمسة للعيش مع رونالدو، بعيداً عن كرة القدم" في إشارة واضحة منها لرغبتها بالدخول في علاقة غرامية مع النجم البرتغالي.

ويعرف عن ابنة مهاجم المنتخب الأرجنتيني السابق، هوسها بالموضة والأزياء، ودائما ما تقوم بنشر صورها المثيرة عبر حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تملك حوالي نصف مليون معجب عبر "فيسبوك"، و100 ألف متابع عبر "تويتر".

وكان رونالدو قد انفصل عن عارضة الأزياء الروسية إيرينا شايك يوم 21 يناير الماضي، بعد علاقة عاطفية استمرت لحوالي خمس سنوات، وذلك بعد أيام قليلة من غياب شايك عن حفل جائزة الكرة الذهبية لعام 2014 والتي توج بها نجم ريال مدريد.

جدير بالذكر ان وسائل الإعلام العالمية قد ربطت النجم البرتغالي بالدخول في أكثر من علاقة عاطفية منذ انفصاله على الفتاة الروسية، إذ أشارت التقارير إلى أنه على علاقة مع المراسلة المكسيكية الشهيرة فانيسا هوبينكوتين، والمقدمة التلفزيونية الإسبانية الشهيرة لوسيا فيالون التي كانت تعمل مع سابقا ضمن قناة نادي ريال مدريد الرسمية.