قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&قرر نادي تشلسي الإنكليزي التوجه إلى خيار التوقيع مع مدافع آخر بعد فشله في إبرام صفقة الحصول على لاعب إيفرتون جون ستونز خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن إدارة النادي الإنكليزي وضعت خيار التعاقد مع الدولي التونسي أيمن عبد النور مدافع موناكو كأبرز الخيارات المتاحة لتعويض فشل صفقة جون ستونز.
&
وأضافت الصحيفة البريطانية أن إدارة البلوز قررت الانسحاب نهائياً من سباق التعاقد مع مدافع إيفرتون إثر الطلبات المادية المرتفعة لناديه إذ لم توافق على العرض اللندني الأخير الذي بلغ 38 مليون جنيه استرليني.
&
وأشارت إلى أن المدرب البرتغالي في قلعة ستامفورد بريدج جوزيه مورينيو يرفض إغلاق الميركاتو بدون التوقيع مع مدافع جديد خاصة مع تقدم القائد جون تيري في العمر وتراجعه عن أدائه الفني منذ بداية الموسم الكروي الجديد ما دفع المدرب لإخراجه بين شوطي إحدى مباريات البريمير ليغ.
&
ولفتت إلى أن إدارة النادي اللندني شرعت في مفاوضات جادة مع موناكو الفرنسي من أجل نقل المدافع التونسي عبد النور إلى ستامفورد بريدج قبل إقفال سوق الانتقالات مقابل 15 مليون يورو.
&
وأوضحت أنه غير واضح ما إذا كانت إدارة موناكو ستوافق على رحيل مدافعها التونسي إلى الدوري الإنكليزي لأنها سبق وأن رفضت عروضاً من أندية كبيرة مثل برشلونة وفالنسيا الإسبانيين ويوفنتوس وميلان الإيطاليين.
&
وكان تشلسي قد تعاقد مع الجناح الإسباني بيدرو رودريغيز والحارس البوسني أسمير بيغويتش كما أن المهاجم الكولومبي رداميل فالكاو انتقل إلى صفوفه على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد لتعويض رحيل الإيفواري ديدييه دروغبا.
&