قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لا تزال إدارة نادي انتر ميلان الإيطالي مقتنعة بضرورة احداث التغيير على مستوى الجهاز الفني للفريق، على الرغم من وضع "النيراتزروي" حداً لسلسة النتائج السلبية يوم الخميس الماضي بفوزه على ساوثامبتون الإنكليزي (1-0) في دور المجموعات لمسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم (يوروبا ليغ).

&وقد كشف موقع "كالتشيو ميركاتو" الإيطالي أنّ مسؤولي نادي انتر ميلان قد فتحوا بالفعل قنوات اتصال مع المدرب الفرنسي لوران بلان للتفاوض معه حول امكانية شغل رئاسة الإدارة الفنية للفريق، خلفاً للمدرب الحالي، الهولندي فرانك دي بور.
&
وسبق للوران بلان، البالغ من العمر 51 عاماً، تدريب كلٍ من منتخب بلاده فرنسا، وناديي بوردو وباريس سان جيرمان الفرنسيين، قبل أن قبل أن تتم إقالته من فريق العاصمة، في الصيف الماضي، على الرغم من تتويجه بثلاثية الدوري، الكأس والسوبر المحلية في الثلاثة مواسم الماضية.
&
ويعتبر بلان أيضاً واحداً من رموز نادي انتر ميلان، حيث سبق له اللعب في صفوفه من 1999 إلى 2001، وهو مستعد للعودة إلى النادي لشغل منصب المدرب ولكن بشرط التوقيع على عقد طويل المدى، في حين، وبحسب التقارير الصحفية الإيطالية، فإنّ إدارة الأنتر تريد الاستعانة به لمدة موسمين على الأكثر رغبة منها في استقدام الأرجنتيني دييغو سيميوني عند نهاية عقده مع نادي اتلتيكو مدريد في يونيو2018.
&
وكان فرانك دي بور قد تسلم مهامه كمدرب لانتر ميلان في شهر أغسطس الماضي، خلفاً للإيطالي روبيرتو مانشيني، لكنّه لم ينجح إلى حد الآن في وضع الفريق على السكة الصحيحة،وقد تراجعت نتائجه بشكل رهيب في الفترة الماضية في مسابقة الدوري المحلي " سيري أ" حيث سجل تعادل واحد وهزيمتين متتاليتين في آخر ثلاث مباريات.