قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

هرعت واندا نارا إلى الدفاع عن زوجها ماورو إيكاردي مهاجم نادي إنتر ميلان الإيطالي إثر الهجوم الشرس الذي تعرض له من قبل جماهير وأنصار الفريق على خلفية إصداره كتاباً مؤخراً يروي خلاله سيرته الذاتية كان منها مشكلة قديمة مع "ألتراس" النيراتزوري.

وقالت واندا نارا التي تعمل أيضاً وكيلة لأعمال المهاجم الأرجنتيني في تصريحات لشبكة فوكس الرياضية إن جماهير إنتر ميلان تحت إيكاردي وهي متعلقة به تماماً.

وأضافت أنه تم حل المشكلة حيث لم تكن سوى مجرد سوء فهم نتيجة خطأ في الترجمة لافتة إلى أن إيكاردي سوف يعمل على تصحيحه في النسخ الجديدة من كتابه كون النسخ القديمة قد تم بيعها بالفعل.

ونفت ما أثير حول قيام بعض جماهير إنتر ميلان بالتهجم على منزل إيكاردي وسيارته مؤكدة أن هذا الأمر عارٍ تماماً عن الصحة ولا يوجد أي مشكلة في الوصول إلى المنزل.

وأشارت إلى أن شارة قيادة إنتر ميلان لا تزال مع إيكاردي منوهة أنه لا يوجد أي نقاش على الإطلاق بهذا الشأن.

وكان المهاجم الأرجنتيني إيكاردي قد ادعى في كتاب سيرته الذاتية والذي حمل عنوان "إلى الأمام دائماً" أنه أصبح بطلاً بين زملائه بعد اشتباكه مع "ألتراس" مشجعي إنتر ميلان بعد خسارة الفريق أمام نادي ساسولو (1-3) في الموسم الماضي.

وذكر إيكاري، أنه عقب الخسارة من ساسولو، منح قميصه لطفل في المدرجات، لكن قائد الألتراس، أخذه عنوة وألقاه في وجهه، ما دفعه لتهديده بإحضار 100 مجرم أرجنتيني للتعامل معهم في حالة تهديده مستقبلاً.

 وجاء في كتابه أنّه قال متحدثاً عن ألتراس إنتر:"كم عددهم؟ 50، 100، 200؟ حسناً سجلّوا رسالتي ودعوهم يسمعوها، سأحضر 100 مجرماً من الأرجنتين لقتلهم في مكانهم، سنرى".