قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن اللاعب الدولي الفرنسي السابق إريك كانتونا، أسطورة نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، ترشيحه لقيادة منتخب إنكلترا خلفاً لروي هودجسون، المستقيل من منصبه بعد "خيبة" بطولة أمم أوروبا لكرة القدم، المتواصلة حالياً بفرنسا، حيث خرج فريق "الأسود الثلاثة" في الدور ثمن النهائي من المسابقة، على يد منتخب أيسلندا.

&ونشر كانتونا فيديو على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، يطالب من خلاله &بأن يكون المدرب القادم للمنتخب الإنكليزي، وان يساعده في مهمته الدانماركي بيتر شمايكل، الحارس السابق لمانشستر يونايتد.
&
وتحدث كانتونا في الفيديو باللغة الإنكليزية بكل طلاقة، مؤكداً بذلك استيفائه الشرط الذي وضعه&
رئيس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم، الذي كان قد أكد أن المدرب القادم للمنتخب يجب أن يكون مجيداً للغة الإنكليزية بغض النظر عن جنسيته.
&
واقترح كانتونا أن يتوقف الجميع عن تلقيب مدرب المنتخب الإنكليزي بالملك، ويجب أن يسميه الجميع بـ"البوس" ليكسب احترام الجميع وخاصة الجماهير.
&
وأطلق اللاعب السابق المثير للجدل، تحدياً لمستخدمي "تويتر" من أجل دعم ترشيحه لقيادة المنتخب أو لا، &ومطالباً الإتحاد الإنكليزي لكرة القدم الاستماع إلى نتائج التصويت.
&
شاهد الفيديو :&