قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 دافع اللاعب الدولي البرازيلي نيمار داسيلفا جونيور عن نفسه وعن والده من الاتهامات التي تطاردهما منذ أكثر من سنة، حول التهرب الضريبي من خلال التلاعب في صفقة انتقاله من نادي سانتوس البرازيلي إلى برشلونة الإسباني في صيف 2014، ، كما تحدث نجم "السيلساو" عن مشاركته القادمة في أولمبياد ريو 2016، وغيابه عن بطولة كوبا أمريكا الأخيرة.

وقال نيمار في مقابلة مع مجلة برازيلية خاصة بالألعاب الأولمبية :"لست مجرماً ووالدي كذلك. لا أعلم إن كان الجدل الذي خُلق مؤخراً بسبب سوء نية بعض الأشخاص أو بسبب عدم حصولهم على المعلومة الصحيحة، لكني أثق تماماً في والدي الذي يتكفل بكل شيء غير رياضي في مسيرتي. أنا محظوظ بتواجد شخص مثله إلى جانبي، وأنا مرتاح البال".
 
وأعرب نيمار عن أسفه لعدم المشاركة في بطولة كوبا أمريكا الأخيرة التي خرج خلالها منتخب البرازيل في الدور ربع النهائي على يد منتخب البيرو، فقال:" الغياب عن كوبا أمريكا؟ ..أريد دائماً المشاركة في جميع المباريات سواءً مع برشلونة أو مع المنتخب البرازيلي، لكني أتفهم وجهة نظر البارسا ومدربه، ومن أجل ذلك لم أشارك في كوبا أمريكا من أجل التركيز على الألعاب الأولمبية".
 
وأنهى حديثه :"أن أصبح أفضل لاعب في العالم والفوز بالكرة الذهبية ليس من بين أولوياتي، رغم أنّ تواجدي رفقة ميسي ورونالدو في النسخة الأخيرة كان أمراً رائعاً.هدفي هو الفوز بأكبر عدد من الألقاب في مسيرتي".
 
الجدير ذكره ان نيمار سيتواجد في بطولة الألعاب الأولمبية المقررة في ريو دي جانيرو البرازيلية في شهر أغسطس القادم، حيث يُعوّل عليه لقيادة منتخب البرازيل لنيل الميدالية الذهبية لدورة كرة القدم.