قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طالب ديمتري سيلوك وكيل أعمال العاجي يايا توريه لاعب وسط مانشستر سيتي من المدير الفني الإسباني بيب غوارديولا الإعتذار لموكله في حال فشله في قيادة الفريق لتحقيق لقب دوري أبطال أوروبا بعد استبعاده للاعب من قائمة اللاعبين المشاركين في هذه البطولة في الموسم الجديد.

 وكان غوارديولا قد بدأ بـ"ثورة إحلال " في ملعب الاتحاد عندما استبعد من تشكيلة الفريق الثلاثي حارس المرمى الإنكليزي جو هارت ولاعب الوسط الفرنسي سمير نصري والمدافع الفرنسي الياكيم مانغالا ، حيث ارسل الأول إلى نادي تورينو الإيطالي والثاني إلى نادي إشبيلية الإسباني والثالث غلى نادي فالنسيا الإسباني ، وذلك في اليوم الأخير من فترة الانتقالات الصيفية.
 
هذا وخلت قائمة مانشستر سيتي الانكليزي في دور المجموعات من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم لموسم 2016/2017 من العاجي يايا توريه ، بعدما اوقعت القرعة " السيتزن " ضمن المجموعة الثالثة إلى جانب برشلونة الإسباني وبوروسيا مونشنغلادباخ الألماني وسلتيك الاسكتلندي.
 
وأوضح سيلوك في حديث نقلته وسائل الإعلام البريطانية قائلاً :" إذا فاز غوارديولا بلقب دوري أبطال أوروبا مع مانشستر سيتي هذا الموسم، فإنني سأسافر إلى إنكلترا وسأقول على شاشات التلفزيون إن بيب هو أفضل مدير فني في العالم".
 
وأضاف :" ولكن إذا فشل النادي في تحقيق ذلك، فإنني آمل بأن يملك غوارديولا الشجاعة ليقول إنه كان مخطئاً بإبعاد لاعب كبير وله ثقل فني مثل يايا توريه ، وهذا هو قرار بيب ويجب علينا احترامه ، أما بالنسبة لموكلي فهو لاعب محترف وسيقوم بكل شيء يُطلب منه".
 
وكان سيلوك قد أكد في وقت سابق أن موكله ليس نادماً بإتخاذه قرار البقاء في استاد الاتحاد حتى نهاية عقده ، وذلك في أعقاب صدمة استبعاد يايا توريه من التشكلية الرئيسية للنادي المشاركة في دوري أبطال أوروبا ، والتي سبقها جلوسه على مقاعد البدلاء في أول ثلاث مباريات في الدوري الانكليزي الممتاز.
 
وعن إمكانية رحيل توريه من ملعب الاتحاد مع فتح باب الانتقالات الشتوية المقبلة، قال وكيل توريه :" كل ما استطيع قوله في هذا الأمر أن توريه سيبقى مع النادي حتى نهاية هذا الموسم ، إنه لن يغادره في الميركاتو الشتوي، لأنه يأمل الحصول على فرصته لإثبات نفسه".
 
الجدير ذكره ان يايا توريه (33 عاما) قد شارك مرة واحدة مع فريقه في الموسم الجاري، وتحديدا خلال فوزه 1-صفر على ضيفه الروماني ستيوا بوخارست ضمن المحلق الأوروبي المؤهل إلى دور المجموعات للمسابقة الأهم في القارة العجوز.