قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تقترب عودة النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا إلى صفوف ناديه برشلونة الإسباني بعد فترة غياب طويلة بسبب ارتباطه مع منتخب بلاده في دورة الألعاب الأولمبية حيث نجح بالتتويج بالميدالية الذهبية للمرة الأولى في التاريخ ومن ثم المشاركة مع "السيليساو" ضمن التصفيات اللاتينية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

حازم يوسف-إيلاف: تستعد جماهير برشلونة الإسباني لرؤية نجمها الدولي البرازيلي نيمار دا سيلفا الذي سيعود خلال الأيام القليلة المقبلة بعد الانتهاء من المشاركة مع منتخب بلاده ضمن التصفيات اللاتينية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم في روسيا عام 2018.
&
وكان نيمار قد غاب عن صفوف برشلونة في فترة التحضيرات الصيفية تنفيذاً لاتفاق سابق بين الاتحاد البرازيلي لكرة القدم وإدارة ناديه برشلونة برئاسة جوسيب ماريا بارتوميو يقضي بمشاركة اللاعب في بطولة واحدة مع منتخب بلاده هذا الصيف.
&
وتأتي عودة نيمار في وقت "ذهبي" لكتيبة المدرب لويس إنريكي بسبب الغياب المتوقع للبرغوث الأرجنتيني عن المواجهة المقبلة لبرشلونة في الليغا أمام آلافيس بسبب الإصابة التي تضاعفت إثر مشاركته في لقاء الأوروغواي ضمن التصفيات المونديالية.
&
نيمار يُتوج بالذهب!
&
وبالفعل، تمكن نيمار بعد بداية متواضعة لـ"راقصيّ السامبا" في دور المجموعات ضمن مسابقة كرة القدم في الدورة الأولمبية من قيادة منتخب بلاده إلى التتويج بالميدالية الذهبية على حساب ألمانيا بفضل ركلات الترجيح حيث نجح في تسديد الضربة الأخيرة بنجاح ليُشعل عاصفة من الاحتفالات البرازيلية "الهستيرية".
&
ومع الضغط الرهيب الذي تعرض له خلال أولمبياد ريو، أعلن النجم البرازيلي تخليه عن "شارة القيادة" التي كانت بحوزته منذ السقوط "المذل" لمنتخب السيليساو في مونديال 2014 الذي شهد خسارة البرازيل بسباعية أمام ألمانيا في الدور نصف النهائي وهزيمة مماثلة بثلاثية ضد هولندا في المباراة الترتيبية.
&
عودة تم تأجيلها لأسبوع كامل!
&
وكان مقرراً أن يعود نيمار إلى برشلونة مباشرة بعد التتويج بالميدالية الذهبية قبل أن يمنحه المدرب لويس إنريكي عطلة إضافية كون البطولات الأوروبية الكبرى ستتوقف بسبب استحقاقات "أسبوع الفيفا" للمنتخبات الدولية.
&
ولم يُرد اللوتشو عودة نيمار إلى ملعب كامب نو من أجل خوض مباراة أتلتيك بلباو في الجولة الثانية من الدوري الإسباني ثم يعود مجدداً إلى البرازيل للانضمام إلى معسكر بلاده استعداداً للتصفيات القارية "المونديالية" تجنباً للإرهاق والإجهاد.
&
وبعد تخطي عقبة الإكوادور بثلاثية، بات نيمار ورفاقه مطالبين بالفوز على كولومبيا من أجل تحسين مركز البرازيل في جدول ترتيب المنتخبات اللاتينية والثأر شخصياً من رفاق خاميس رودريغيز إثر الإصابة التي تعرض لها في دور الثمانية من مونديال 2014 وأجبرته على الغياب عن اللقاءات الحاسمة ما كبد منتخب بلاده هزيمتين مدويتيّن أمام ألمانيا وهولندا توالياً.
&
غياب كامل عن الفترة التحضيرية
&
وكان "الفتى المشاغب" قد غاب عن كافة مباريات برشلونة الودية التي أقيمت استعداداً للموسم الكروي الجديد علاوة على المواجهات الرسمية إذ لم يتواجد في &كأس السوبر الإسبانية أمام إشبيلية ذهاباً وإياباً فضلاً عن غيابه عن تشكيلة البلوغرانا في &أول مباراتين في الدوري الإسباني أمام ريال بيتيس وأتلتيك بلباو.
&
ورغم غياب نيمار، نجح رفاق البرغوث الأرجنتيني في بداية الموسم الجديد بالتتويج بكأس السوبر المحلية بالإضافة إلى الفوز في مباراتي الليغا ما وضع برشلونة في صدارة ترتيب المسابقة مشاركة مع الغريم التقليدي ريال مدريد و"المفاجأة السارة" لاس بالماس.
&
وشهد صيف العام الجاري إقامة بطولتي "كوبا أميركا" و"أولمبياد ريو" حيث ارتأت إدارة برشلونة ضرورة مشاركة نيمار في بطولة واحدة وهو ما حدث بالفعل إثر الاستقرار على خوضه دورة الألعاب الأولمبية التي أقيمت في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية في الفترة ما بين الـ5 والـ21 من شهر أغسطس الماضي.