قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي :&عقدت لجنة دوري المحترفين اجتماعا تنسيقيا مع الأندية وذلك ظهر الأربعاء المنصرم بمقر اتحاد الإمارات لكرة القدم بدبي ، وترأس الاجتماع يوسف محمد رسول الخوري، نائب رئيس المكتب التنفيذي للجنة دوري المحترفين، وحضره سهيل العريفي المدير التنفيذي للجنة، مسؤولو التسويق بالأندية المحترفة باستثناء ناديي النصر ودبا، وبحضور ممثلي وسائل الإعلام.

افتتح يوسف محمد رسول الخوري، نائب رئيس المكتب التنفيذي الاجتماع مرحبا بالحضور، مؤكدا على المكانة التي تحتلها كرة القدم باعتبارها الرياضة رقم 1، وأهمية التسويق في تطوير هذا المنتج، مشيدا بدور الأندية والإعلام في النهوض بهذا المجال كون جميع الأطراف تعمل في قارب واحد ألا وهو كرة الإمارات.

وأكد الخوري حرص لجنة دوري المحترفين على تقديم الأفضل ومواكبة التطور الذي تشهده الدولة في مختلف المجالات، وقال "قيادة دولة الإمارات لا ترضى إلا بالمقدمة، وكرة القدم الإماراتية متطورة جدا، وأصبحت في مصاف الدوريات الكبرى وتنافس العديد من البلدان ليس فقط على المستوى القاري بل العالمي، منتخبنا في تطور مستمر، وكذلك أنديتنا، وأفضل دليل على ذلك وصول فريق النادي الأهلي إلى نهائي دوري أبطال آسيا العام الماضي، ونتمنى أن يصل العين هذا الموسم للنهائي ويعيد الأمجاد بالفوز".&

وأضاف الخوري " دائما نطمح للأفضل وهذا حق مشروع، اجتماع يهدف إلى الخروج بنتائج إيجابية من شأنها خدمة الصالح العام، فالأندية هي محرك كرة القدم، وتشكل الأضلاع الرئيسية لهذه المنظومة، إلى جانب دور الإعلام الهام في الترويج لكرة القدم الإماراتية".

وأوضح نائب رئيس المكتب التنفيذي أهمية الدور الذي تلعبه شبكات التواصل الاجتماعي في إيصال المعلومة للجمهور وفي وقت وجيز، ودعا الأندية إلى ضرورة العمل على استقطاب الجاليات المقيمة في الدولة، وأشاد الخوري بدور بعض الأندية التي قامت بمجهود فعال في جعل يوم المباراة كرنفالا واحتفالية تستقطب جميع أفراد العائلة وجماهير من مختلف الشرائح المجتمعية وكذا من متخلف الجنسيات، وضرب مثالا بما قدمه ناديا الجزيرة والعين في المواسم الماضية، واعتبره مثالا يحتذى به في استقطاب الجماهير من مختلف الجاليات. ووجه الخوري الأندية بأهمية التواصل مع الجماهير وتقريبهم من النادي من خلال الاستماع لآرائهم ومقترحاتهم.

أما فيما يخص بطاقات العضوية التي تصدرها الأندية كاشتراكات سنوية للجماهير، اقترح الخوري أن تضاف فيها العديد من الخدمات كالخصومات والعروض في قطاعات متعددة، ولا تكتفي بتأمين مقعد للمشجع.

ومن جانبه، شدد سهيل العريفي المدير التنفيذي للجنة دوري المحترفين على أهمية دور مدير التسويق في الأندية، وأوضح أن أبواب اللجنة مفتوحة أمام الأندية لتذليل أي صعاب قد تواجهها، وتعمل دائما على تنظيم ورش عمل تستقطب فيها خبراء في اللعبة للاستفادة من التجارب الإيجابية للدوريات العالمية.&

وأضاف العريفي أن الميزانية ليست عائقا أمام الأندية للترويج الجيد للنادي، بل هناك وسائل غير مكلفة يمكن للنادي استخدامها للتسويق له كمواقع التواصل الاجتماعي، إبرام اتفاقيات وشركات مع المؤسسات المجتمعية، المدارس، الأندية الاجتماعية والثقافية ومراكز الجاليات، مضيفا أن روزنامة الموسم تخدم الأندية، وذلك بعدما تمت برمجة المباريات في عطلة نهاية الأسبوع الأمر الذي من شأنه دعم الحضور الجماهيري.

بعد ذلك، قدم بوراك جورجان عرضا عن بعض الممارسات والأفكار التي من شأنها دعم الحضور الجماهيري في الملاعب ورفع نسبة التواصل بين الجماهير والأندية، من خلال استخدم شبكات التواصل الاجتماعي، المبيعات، التسويق والترويج للمباريات، جعل يوم المباراة تجربة ممتعة للجماهير من خلال توفير المأكولات والمشروبات، فعاليات وأنشطة، مجلة المباراة ومنطقة خاصة للجماهير، تركز كل أسبوع على جالية معينة. كما ألقى جورجان الضوء على أهمية تفعيل الرعاة لرعايتهم للنادي من خلال العديد من الفعاليات الترفيهية يوم المباراة".

شهد الاجتماع مناقشة مثمرة وتفاعلا مميزا من الأندية من خلال طرح أفكار، مقترحات والعقبات التي تواجههم في استقطاب الجماهير وجذبهم للتواجد في الملاعب.