قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

كشفت صحيفة "ماركا" الإسبانية أن إدارة نادي برشلونة الإسباني ستعقد اجتماعا طارئاً محوره الأول و الأخير هو دراسة تبعات نتائج الاستفتاء الذي تم تنظيمه أمس الأحد بشأن انفصال و استقلال إقليم كاتالونيا عن المملكة الإسبانية على اعتبار ان أندية برشلونة و اسبانيول و خيرونا تابعة جغرافيا وإداريا وسياسيا لهذا الإقليم.

وأكدت الصحيفة أن اجتماع إدارة برشلونة سيركز على تحديد الموقف الرسمي و النهائي للنادي الرياضي من استفتاء الاستقلال سواء بتأييده أو رفضه دعماً لقرار وموقف حكومة مدريد الرافضة للاستفتاء و الذي تعتبره غير دستوري و غير شرعي.

ومن المعلوم انه في حال انفصل الإقليم الكتالوني عن المملكة الإسبانية ، فان أنديته ستنفصل عن الدوري الإسباني تلقائياً ، مما اثار تقارير إعلامية عديدة عن إمكانية تحول "البارسا" للعب في احدى الدوريات الأوروبية على غرار الدوري الإنكليزي الممتاز أو الدوري الفرنسي في حال لم تكن التشريعات والقوانين تعارض ذلك.

ولا يستبعد أن يكون بين مسؤولي نادي برشلونة أصواتا تعارض الاستفتاء والانفصال سواء من اللاعبين أو الإداريين مثلما نجد أصوات تدعمه وفي مقدمتهم مدافع الفريق جيرارد بيكي.

و إن كان الاتجاه العام في قلعة "الكامب نو" يميل إلى الاستقلال الكتالوني بالنظر إلى العلاقة المتوترة بين برشلونة وقطبا العاصمة "ريال مدريد و أتلتيكو مدريد"، فان الأمر يختلف لدى اسبانيول الفريق الثاني لإقليم كتالونيا الذي يبدو مواليا للنادي الملكي حتى في نتائجه معه مقارنة بنتائجه في الدربي الكتالوني.