قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 كشفت تقارير صحفية إسبانية عن الدور الذي لعبه الدوليان الأرجنتينيان ليونيل ميسي وخافيير ماسكيرانو في تعاقد نادي برشلونة مع البرازيلي باولينيو في "الميركاتو" الصيفي الماضي.

وذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، أن نادي برشلونة لم يقدم باولينيو لاعبا في صفوفه سوى في 17 أغسطس الماضي، لكن مدرب الفريق، الإسباني إرنستو فالفيردي، كان قد طلب التعاقد مع متوسط الميدان البرازيلي كأول صفقة للنادي الكاتالوني بعد توليه تدريب الفريق خلفا للويس إنريكي، في أواخر شهر مايو.
 
 وأشارت ذات الصحيفة الكاتالونية إلى أن فالفيردي طلب من ميسي وماسكيرانو رأيهما في مستوى اللاعب بعد خوض مباراة ودية بين الأرجنتين والبرازيل في مدنية ملبورن الأسترالية في يونيو الماضي.
 
 وأكدت الصحيفة المقربة من نادي برشلونة، اقتناع الثنائي الأرجنتيني بأداء اللاعب البرازيلي، كما أن فالفيردي رأى أن باولينيو لديه مواصفات لا تتواجد في أي لاعب آخر في تشكيلة "البارسا"، ولذلك قررت الإدارة المضي قدماً في إتمام المفاوضات مع ناديه الصيني.
 
 وتعاقد برشلونة مع البرازيلي باولينيو في صفقة بلغت قيمتها 40 مليون يورو، ليصبح أغلى صفقة مبيعات في تاريخ الدوري الصيني لكرة القدم.
 
يُشار أنّ باولينيو كان قد أكد في تصريحات سابقة أنّ ميسي قد شجعه شخصياً للانضمام لبرشلونة.