قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أعرب اسطورة كرة القدم الارجنتينية دييغو مارادونا عن رغبته بالعودة لتدريب منتخب، وذلك بلاده بعد الخسارة الودية الموجعة امام نيجيريا 2-4 الثلاثاء.

وتأهلت الارجنتين، بطلة العالم 1978 ثم 1986 بقيادة مارادونا، بشق النفس الى مونديال 2018، ونتائج تشكيلة المدرب خورخي سامباولي اخيرا لا تبشر بالخير.

وقال مارادونا في حسابه على انستاغرام "أنا غاضب لان الامر يتعلق بمكانتنا، لكن لا يجب لوم الشبان. أريد العودة".

ولدعم وجهة نظره، أرفق مارادونا رسالته ببيان يوجز احصائيات المدربين المتعاقبين على تدريب الارجنتين منذ 1978 عندما احرزت لقبها العالمي الاول على ارضها.

وبالطبع، حل مارادونا في المركز الأول بنسبة انتصارات بلغت 75% من الفترة التي امضاها على رأس المنتخب بين 2008 و2010.

وختم النجم الذي يشرف على فريق من الدرجة الثانية في الامارات العربية المتحدة "من فاز أكثر؟؟.. فلنستخلص استنتاجاتنا".

واراح سامباولي نجمه ليونيل ميسي الثلاثاء امام نيجيريا حيث اهدر تقدما بهدفين قبل ان يخسر 2-4، وذلك بعد الفوز على روسيا 1-صفر وديا السبت في موسكو.