: آخر تحديث
يطمح لتحقيق نتائج جيدة في آخر السباقات الكلاسيكية

فريق الإمارات يخوض غمار سباق "جحيم الشمال"

 يشارك فريق الإمارات في سباق باريس-روبيه يوم الأحد، 9 أبريل، ويطمح الفريق لتحقيق نتائج جيدة في آخر السباقات الكلاسيكية على المسارات المفروشة بالحصى. ويعد سباق باريس-روبيه، والذي يعرف أيضاً باسم "جحيم الشمال"، السباق الرئيسي الثالث في موسم سباقات الدراجات ويعتبر أكثر سباقات الدراجات إثارة على الإطلاق إذ يتوج السباقات الكلاسيكية على المسارات المفروشة بالحصى بما في ذلك جولة الفلاندرز، وسباق E3 هارلبيك، وجينت-فيفيلخم.

 انطلق سباق باريس-روبيه، الذي يشتهر أيضاً باسم "ملكة السباقات الكلاسيكية"، و"جحيم الشمال"، أول مرة عام 1896، ما يجعله أحد أعرق سباقات الدراجات في العالم. كما يعد أحد أبرز السباقات المرموقة في الجولة العالمية للاتحاد الدولي للدراجات. ويضم مسار باريس-روبيه 2017 29 جزءاً مفروشاً بالحصى يبلغ مجموعها 55 كم، وذلك على امتداد السباق الذي تبلغ مسافته 257 كم، بما في ذلك الأجزاء الأبرز: ترانشيه دارينبرغ، وموزابيفيل، وكارفور دي لاربر.
 
وفي معرض حديثه قبيل انطلاق سباق باريس-روبيه، قال ماريو سكيريا، المدير الرياضي لفريق الإمارات: "لعل هذا السباق هو أصعب السباقات وأكثرها إثارة للرهبة في عيون أي دراج، لكننا على ثقة تامة بقدرات فريقنا. إنه سباق مهم جداً، وسيكون الفوز في سباق مرموق وكبير كهذا إنجازاً عظيماً لنا، فهذا السباق قديم قدم رياضة الدراجات ذاتها."
 
وأضاف: "يتمتع مودولو بلياقة عالية، وقد يستطيع تحقيق نتيجة طيبة. في العام الماضي، تمكن هايمان، الذي فاز بالسباق، من الانطلاق متقدماً على المجموعة، وكما قلت سابقاً، هذا السباق صعب ولا يمكن التنبؤ به، والاحتمالات جميعها مفتوحة."
 
وبعد أن حل سادساً في جولة فلاندرز، يشارك ساشا مودولو في سباق باريس-روبيه ليحل محل لاينجن الذي تعرض لإصابة في وقت سابق من هذا الأسبوع خلال جولة فلاندرز.
 
من جانبه، قال ساشا مودولو في معرض تعليقه عن مشاركته في سباق باريس-روبيه: "إنه سباق مختلف تماماً عن جولة فلاندرز. لا يمكنني القوم إن لدي ذكريات طيبة عن مشاركتي الأخيرة في سباق باريس-روبيه. فقد تعرضت لحادث تسبب في كسر ضلعين لدي. ورغم ذلك، فإنني سعيد بمشاركتي فيه ثانية ومحاولة تحقيق نتائج أفضل. أتمتع بلياقة جيدة وسوف أغتنم هذه الفرصة لدعم الفريق. لا شيء يشبه سباق باريس-روبيه، ملكة السباقات الكلاسيكية، فهو سباق متفرد بالفعل."
 
ويشارك في سباق باريس-روبيه تشكيلة من أقوى الدراجين الطليان في فريق الإمارات، وهم: ساشا مودولو، وماركو ماركاتو، وماتيو بونو، وروبرتو فيراري، وماركو كامب، وأوليفيرو ترويا، وفريدريكو زورلو.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. مدريد تتوج ريفر بلايت بطلا لكوبا ليبرتادوريس للمرة الرابعة
  2. 5 أرقام قياسية لمحمد صلاح في فوز ليفربول على بورنموث
  3. ميسي يبدع في دربي كاتالونيا وتشلسي يسقط سيتي للمرة الأولى
  4. للمرة الثالثة على التوالي .. الفوز بكأس العالم لا يكفي للتتويج بـ
  5. ميسي يسجل أسوأ ترتيب له في جائزة
  6. فوتري يواسي غريزمان: غيابك عن الألقاب الفردية بسبب أتلتيكو مدريد
  7. الأصوات العربية تخذل محمد صلاح في جائزة
  8. مانشستر سيتي مهدد بالإبعاد من دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل
  9. تتويج مودريتش بـ
  10. عام 2018 يشهد هيمنة الأندية الإسبانية ونجومها على الألقاب والجوائز
  11. محكمة تايلاندية تدرس طلب تسليم اللاعب حكيم العريبي إلى البحرين
  12. تصوير بعض لاعبي أرسنال وهم يستنشقون غاز الضحك
  13. هل أصبح أرسنال بغنى عن أوزيل؟
  14. مرتضى أحمدي المهجر من منزله الأفغاني يفتقد كرته وقميص ميسي
في رياضة