: آخر تحديث

مورينيو: لقب المونديال منح بوغبا دفعا إضافيا

اعتبر البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد الإنكليزي أن لقب كأس العالم لكرة القدم الذي أحزره بول بوغبا مع منتخب فرنسا في تموز/يوليو، منح لاعبه دفعا معنويا وبدنيا ينعكس إيجابا على أدائه هذا الموسم مع فريقه.

وشكل بوغبا عنصرا فاعلا في التشكيلة الفرنسية التي أحرزت في روسيا لقب المونديال للمرة الثانية في تاريخها، وسجل هدفا في المباراة النهائية ضد كرواتيا (4-2). وبعد عودته الى "الشياطين الحمر"، قدم بوغبا (25 عاما) الذي منحه المدرب شارة قيادة الفريق، أداء جيدا ترجمه بأربعة أهداف حتى الآن (هدفين في الدوري الإنكليزي الممتاز، وهدفين في المباراة الأولى في دوري أبطال أوروبا ضد يونغ بويز السويسري).

ويأتي ذلك بعد أسابيع من تقارير صحافية عن رغبة بوغبا في الرحيل عن النادي، والأرجح الى برشلونة الإسباني، في ظل توتر في العلاقة بينه وبين مورينيو الذي وجه في السابق انتقادات للاعب على خلفية أنه يقدم أداء جيدا مع منتخب بلاده، على عكس ما يقوم به مع فريقه الإنكليزي.

وقال مورينيو في مؤتمر صحافي الجمعة عشية استضافة ولفرهامبتون في المرحلة السادسة من الدوري الإنكليزي "أعتقد أن النتائج الجيدة والأداء الجيد يحققون المعجزات (...) النتائج السيئة والأداء السيء يجعلون اللاعب (أي لاعب) يظهر متعبا أكثر، وغاضبا أكثر، وبشعا أكثر".

أضاف "عاد بول من كأس العالم، وكان آخر العائدين لأنه لعب النهائي (...) لكن أعتقد أن السعادة، الثقة، الفخر بالنفس، كلها عوامل دفعته الى خوض مباراتنا الأولى ضد ليستر من دون تمرين تقريبا وقدم مباراة جيدة جدا. الأمر يتعلق باللحظة وبالزخم، وهذا مهم جدا، أكان إيجابا أم سلبا".

وبعد الفوز على ليستر 2-1 في المرحلة الأولى من الدوري المحلي، تلقى يونايتد خسارتين تواليا أمام برايتون (2-3) وتوتنهام هوتسبر (صفر-3)، قبل أن يحقق فوزين على بيرنلي (2-صفر) وواتفورد (2-1).

ويدخل يونايتد مباراة السبت بعد ثلاثة انتصارات متتالية في مختلف المسابقات (فاز على يونغ بويز 3-صفر)، وهو ما اعتبره مورينو إشارة الى أن الفريق قادر على تقديم أداء أفضل من الموسم الماضي، عندما حل ثانيا خلف جاره وغريمه مانشستر سيتي.

وكان البرتغالي الذي يقود الفريق في موسمه الثالث، قد حذر في الصيف من أن الموسم الحالي سيكون "صعبا" بعد الأداء الخجول لإدارته في فترة الانتقالات الصيفية وعدم تعاقدها مع لاعبين كان يرغب بضمهم.

وقال مورينيو "أنا متفائل، لكن سيكون موسما صعبا (...) لا أغير ما قلته (سابقا، فقط) لأننا فزنا بمباراتين في الدوري الإنكليزي".

وتابع "عندما تنظر الى مستوى الفرق الأخرى، ترى تشكيلة ليفربول، مانشستر سيتي، تشلسي، توتنهام، وأرسنال... كلهم يتحسنون"، مضيفا "لا أقول أننا سنحقق عددا أكبر من النقاط من الموسم الماضي، لأننا جمعنا عددا مقبولا جدا منها. لكن أعتقد أننا سنكون فريقا أفضل".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. برشلونة ينتقد رونالدينيو ويرد على هجوم مارادونا على ميسي
  2. تراجع لافت للمعدلات التهديفية في الدوري الإسباني هذا الموسم
  3. نتائج كروس ومودريتش مع منتخبيهما تضاعف من محنة ريال مدريد
  4. نيمار يأمل في إصلاح الأمور من أجل العودة إلى برشلونة
  5. ريال مدريد يفتح اتصالاً ساخناً بالمدرب الإيطالي أنطونيو كونتي
  6. 6 مباريات فقط ستحدد مصير لوبيتيغي مع ريال مدريد
  7. إيكاردي مصمم على تمديد عقده مع إنتر ميلان
  8. الاستمرار في الجهاز الفني .. مهمة صعبة على المدربين الإسبان في ريال مدريد
  9. برشلونة ينفي نيته تجديد عقد ليونيل ميسي
  10. ابن رونالدو يواصل نثر سحره في الملاعب الإيطالية
  11. ميسي يستفز الأرجنتينيين بـ
  12. ريال مدريد يخطط لضم هازارد في صفقة تبادلية.. وهذا بديل لوبيتيغي
  13. تيري هنري .. ثامن لاعب في منتخب فرنسا 1998 يتحول إلى مدرب
  14. برشلونة يراقب 14 لاعباً لتعزيز صفوفه في الموسم المقبل
  15. غوارديولا : ما حققته مع برشلونة لا يحدث سوى مرة واحدة فقط
  16. مانشستر يونايتد يمهل حارسه دي خيا الاختيار بين البقاء أو الرحيل
في رياضة