: آخر تحديث

مباريات سهلة لفرق الصدارة في المرحلة 12 من الدوري الألماني

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تخوض فرق الصدارة في الدوري الألماني لكرة القدم مباريات سهلة نظريا في المرحلة الثانية عشرة والتي سيكون واجهتها لقاء بوروسيا دورتموند المتصدر مع مضيفه ماينتس بعد غد السبت.

ويتصدر دورتموند، الفريق الوحيد الذي لم يعرف طعم الهزيمة في المراحل الـ 11 الأولى من البطولة (8 انتصارات و3 تعادلات)، برصيد 27 نقطة بفارق أربع نقاط عن ملاحقه المباشر بوروسيا مونشنغلادباخ، وسبع نقاط عن بايرن ميونيخ بطل المواسم الستة الأخيرة، في حين يحتل ماينتس المركز التاسع وله 15 نقطة.

ويعول بوروسيا دورتموند، صاحب أفضل خط هجوم (33 هدفا) على قائده ماركو رويس والإسباني القادم على سبيل الإعارة من برشلونة باكو ألكاسير (8 أهداف لكل منهما) اللذين يحتلان المركز الثاني في قائمة ترتيب الهدافين بفارق هدف واحد عن الصربي لوكا يوفيتش مهاجم إينتراخت فرانكفورت.

الى ذلك، يملك دورتموند، مع ماينتس، ثاني أفضل خط دفاع (12 هدفا في شباكه)، لكن الفارق يكمن في أن خط هجوم الأخير هو ثالث أضعف الخطوط في البطولة الحالية ولم يسجل سوى 10 أهداف.

والتقى الفريقان حتى الآن في 24 مباراة بعد صعود ماينتس الى ال"بوندسليغا" في موسم 2003-2004 بقيادة مدرب ليفربول الإنكليزي حاليا يورغن كلوب، اثر اخفاقه ثلاث مرات في بلوغ هذا الهدف (1996-1997، 2001-2002 و2002-2003).

وتميل الكفة لصالح بوروسيا دورتموند الذي فاز في 13 مباراة وتعادل في 7 وخسر أربعا آخرها في إياب الموسم الماضي على أرض منافسه (1-2) بعد أن فاز عليه ذهابا بهدفين نظيفين.

-بايرن للتعويض-

سيحاول بايرن ميونيخ الذي استهل حملة الدفاع عن لقبه السادس بأربعة انتصارات متتالية بقيادة المدرب الجديد الكرواتي نيكو كوفاتش المولود في ألمانيا، حملت على الاعتقاد بأن العملاق البافاري  في الطريق الصحيح إلى لقب سابع تواليا، تخطي كبوته المحلية عندما يستضيف السبت أيضا فورتونا دوسلدورف العائد الى دوري النخبة بعد طول غياب وصاحب المركز قبل الأخير بفارق الأهداف أمام شتوتغارت (8 نقاط).

ولم يحقق بايرن ميونيخ، الناجح تماما في دوري أبطال أوروبا (3 انتصارات وتعادل)، في مبارياته السبع السابقة في الدوري سوى فوزين وتعادلين مقابل ثلاث خسائر آخرها على أرض غريمه دورتموند 2-3 في المرحلة الحادية عشرة.

وعلق نجم بايرن السابق والمعلق التلفزيوني حاليا لوثار ماتيوس بعد تلك الخسارة "لم أر في حياتي بايرن يلعب بشكل أسوأ من اليوم. لا حماس، لا لغة جسدية عند اللاعبين ولا التحامات في الكرات المشتركة".

وأضاف "أتوقع من فريق كبايرن إيجاد الحلول، لكن لا حلول".

وذهبت صحيفة "بيلد" الواسعة الانتشار إلى أبعد من ذلك، ووصفت الفريق بأنه "نسخة باهتة من السوبر-بايرن"، وحملت على المدرب نفسه اذ قالت "نراه على مقاعد الاحتياطيين مشوشا يجتر الكلمات".

من جانبه، سيكون مهاجمه البولندي (7 أهداف)، هداف الموسم الماضي، أمام فرصة المنافسة على صدارة الهدافين، لا سيما أن شباك فورتونا سريعة العطب واستقبلت أكبر عدد حتى الآن بين الفرق الـ 18 المشاركة في البطولة (25 هدفا).

ويغيب عن بايرين لاعب وسطه الهداف الكولومبي خاميس رودريغيز الذي أصيب بتضرر في رباط ركبته سيبعده عدة أسابيع عن الملاعب.

 لكن بعيدا عن المفاجآت، ستكون الفرصة مواتيه لرجال كوفاتش لبدء انتفاضة جديدة تعيد الفريق الى مكانته ومكانه الطبيعيين.

وتنطلق المرحلة الجمعة بلقاء باير ليفركوزن الذي اعتاد على احتلال أحد المراكز المتقدمة في المواسم الماضية، مع ضيفه شتوتغارت الأخير الذي يتابع صورته المهزوزة في السنوات الأخيرة وعاش حياة اندية الدرجة الثانية في موسم 2016-2017.

ويلعب السبت اوغسبورغ مع اينتراخت فرانكفورت الرابع (20 نقطة)، وفولفسبورغ مع لايبزيغ الثالث (22 نقطة)، وهرتا برلين مع هوفنهايم الخامس (19)، وشالكه وصيف بطل الموسم الماضي وصاحب المركز الرابع عشر حاليا مع نورمبرغ.

وتختتم المرحلة الأحد بلقاءي فرايبورغ مع فيردر بريمن، وبوروسيا مونشنغلادباخ الثاني (23 نقطة) مع هانوفر.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1.  استقبال الأبطال في الجزائر لمحاربي الصحراء
  2. كأس أمم إفريقيا 2019.. بطولة بعنوان الفرحة الجزائرية والخيبة المصرية
  3.  فرحة عارمة في الجزائر بعد اللقب القاري الثاني
  4. تتويج الجزائر.. آندي ليس محمدًا لكي يسجد!
  5. الجزائر تجدد فوزها على السنغال وتتوج بلقب كأس الأمم الإفريقية
  6. تجدد المواجهة بين منتخبين.. سيناريو تكرر 7 مرات في كأس أمم إفريقيا
  7. تركي آل الشيخ يفاضل بين شراء غرناطة الإسباني أو أميان الفرنسي
  8. تساؤلات حول قانونية تعاقد
  9. المدافعون الإيطاليون سبب تحويل مسار دي ليخت من برشلونة إلى يوفنتوس
  10. الجزائر والسنغال تجددان الصراع بين شمال إفريقيا وغربها على العرش القاري
  11. 5 عوائق تواجه الاتحاد الإفريقي في إقامة نهائي مسابقاته على ملاعب محايدة
  12. هشاشة كاحل نيمار تقف عائقاً أمام عودته إلى برشلونة
  13. الجماهير تمنح الجزائر تفوقاً طفيفاً على السنغال في نهائي كأس أمم إفريقيا
  14. الهلال يحسم مستقبل عموري .. واللاعب يفاجئ جماهير الزعيم
  15. نيجيريا تهزم تونس وتحرز المركز الثالث في كأس أمم إفريقيا
  16. الاتحاد التونسي يقاطع قرعة تصفيات كأس أمم إفريقيا 2021 احتجاجاً على التحكيم
في رياضة