قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

نفى مدرب موناكو ثاني الدوري الفرنسي لكرة القدم ليوناردو جارديم الجمعة اي اتصالات مع مسؤولي باريس سان جرمان للاشراف على الادارة الفنية لنادي العاصمة، مشيرا الى ان "المدرب المستقبلي على الارجح برتغالي، لكن لا يدعى جارديم".

وقال جارديم في مؤتمر صحافي عشية مواجهة باريس سان جرمان في المباراة النهائية لمسابقة كأس الرابطة في بوردو: "أعتقد بأن نائب رئيسنا (فاديم فاسيلييف) سبق له الحديث (الخميس) عن هذا الموقف. على الارجح ان المدرب المستقبلي لباريس سان جرمان سيكون برتغاليا لكنه لا يدعى جارديم"، وذلك في معرض رده عن سؤال حول ما اذا تم الاتصال به وعن رغبته في تدريب الفريق الباريسي.

وينتهي عقد المدرب الاسباني لباريس سان جرمان اوناي ايمري في حزيران/يونيو المقبل، بيد ان الخروج من الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا في الموسمين الاخيرين يجعل على الارجح تمديد عقده غير وارد.

ولا تتوقف وسائل الاعلام عن سرد الاسماء المرشحة لاستلام الادارة الفنية للفريق الباريسي مثل الالماني توماس توخيل الذي ذكرت صحيفة "ليكيب" الرياضية وإذاعة "مونتي كارلو" انه المرشح الابرز لهذه المهمة.

واذا كان موقع "باريس يونايتد" على الانترنت ذكر أيضا اسم البرتغالي سيرجيو كونسيساو الاسبوع الماضي، فإن توخيل المدرب السابق لبوروسيا دورتموند يحتل صدارة اهتمامات المسؤولين الباريسيين بحسب وسائل الاعلام.

وحرص المدير الرياضي البرتغالي لنادي باريس سان جرمان أنتيرو أنريكي على التذكير الخميس في تصريح لصحيفة ليكيب أن "مدرب باريس سان جرمان هو اوناي ايمري، لديه عقد مع النادي وهذا ليس وقت الكلام في هذا الموضوع".

وأضاف "في كل يوم نواجه معلومات عن مدرب باريس سان جرمان (...) لا يستطيع أي مدرب أن يقول إنه تحدث معنا أو أنه ملتزم معنا للمستقبل".

وتابع: "يجب أن يعلم جميع أنصار باريس سان جرمان أن النادي هو الوحيد المسموح له باعطاء المعلومات الرسمية".

ويسعى باريس سان جرمان الى اللقب الخامس تواليا في مسابقة كأس الرابطة عندما يلاقي موناكو غدا السبت في بوردو في المباراة النهائية.