قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يحل الهلال المتصدر ضيفا ثقيلا على الفيحاء الأحد في المرحلة السابعة عشرة من بطولة السعودية لكرة القدم.

ويمر الفيحاء صاحب المركز الثالث عشر، في اسوأ فترة له بعد خسارتين ثقيلتين الاولى امام الشباب صفر-4 في الدوري المحلي، ثم امام النصر بسداسية في مسابقة الكأس.

وبالتالي ستكون الفرصة مؤاتية امام الهلال الذي يتربع على القمة برصيد 37 نقطة بفارق 3 نقاط عن النصر عن غريمه التقليدي في العاصمة، للمحافظة على فارق النقاط على الاقل.

ويسعى الفتح إلى استعادة نغمة الانتصارات عندما يستقبل القادسية وذلك بعد فشله في الفوز في اخر اربع مباريات في الدوري قبل أن يسقط بالثلاثة أمام القيصومة (درجة أولى) في مسابقة الكأس.

وحالة القادسية ليست بأفضل فقد تلقى خسارتين في آخر جولتين أمام الباطن ثم الاتحاد ويتطلع إلى العودة بالعلامة الكاملة خصوصاً وأنه عزز صفوفه ببعض اللاعبين الأجانب

وعطفاً على الفوارق الفنية والنقطية بين النصر وأحد، تميل الكفة الى الاول عندما يستضيف الثاني الاثنين. 

وقررت لجنة المسابقات باتحاد القدم السعودي نقل المباراة من استاد الملك فهد الدولي إلى استاد مدينة المجمعة الرياضية، وإقامتها يوم الاثنين بدلا من الأحد كما كان مقررا لها.

وأوضحت اللجنة، أن ذلك "بناءً على البيان الصادر من الهيئة العامة للرياضة بشأن إعلان النتائج الخاصة بلجنة التحقيق التي شكلها رئيس مجلس إدارة الهيئة الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل، للنظر فى وضع أرضية استاد الملك فهد الدولي، والتى خلصت إلى عدم جاهزية الاستاد، وملعب الأمير فيصل بن فهد لإقامة المباريات في الفترة الراهنة".

وتابعت "نظرا لعدم مطابقة ملعب الأمير عبد الرحمن بن سعود بنادي النصر للمعايير المطلوبة، واشتراطات الأمن والسلامة لإقامة المباراة عليه حسب توصية  هيئة الرياضة".

وادت هذه الخطوة الى تقديم عادل البطي رئيس لجنة المسابقات استقالته من منصبه الجمعة احتجاجا على إصدار بيان بإسم اللجنة دون علمه.

ويحتل النصر المركز الثاني في ترتيب المسابقة برصيد 34 نقطة، في حين يتذيل أحد جدول الترتيب برصيد 6 نقاط .

وفي بقية المباريات يلعب الاثنين الباطن مع الفيصلي، الحزم مع الوحدة، التعاون مع الأهلي، بينما يلعب الثلاثاء الرائد مع الإتفاق، في حين يستضيف الاتحاد فريق  الشباب.