قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشف المدافع الهولندي ماتياس دي ليخت عن سر اختياره الانتقال الى نادي يوفنتوس الإيطالي بدلا من نادي برشلونة الإسباني الذي انتقل إليه مواطنه لاعب الوسط فرانكي دي يونغ زميله السابق في نادي أياكس امستردام الهولندي.

وأوضح دي ليخت في مقابلة مع قناة "اياكس امستردام" الهولندية  قائلاً :" القرار النهائي كان صعباً بالنسبة لي ، بعدما تلقيت عروضًا عديدة، وكان يتوجب عليّ المفاضلة بينها واختيار العرض الافضل".

وعن سبب اختياره اللعب لصالح يوفنتوس ، فقد أوضح دي ليخت قائلاً :" لقد أحببت منذ صغري طريقة لعب المدافعين الإيطاليين مثل فرانكو باريزي وباولو مالديني  وأليساندرو نيستا ، وهو ما كان له تأثير على قراري النهائي باللعب في إيطاليا بدلاً من غيرها".

وأضاف النجم الهولندي قوله :" انضمامي ليوفنتوس سيساعدني على مواصلة اللعب بنفس الطريقة التي كنت معجباً بها منذ صغري".

وكانت تقارير إعلامية قد أشارت الى أن وكيل أعمال اللاعب الإيطالي الهولندي مينو رايولا قد إنحاز ليوفنتوس بعدما قدم الأخير ضمانات للمدافع الهولندي بإشراكه أساسياً في تشكيلة الفريق، مع تلبية مطالبه المالية بمنحه راتباً سنوياً أعلى مما كان سيحصل عليه في نادي برشلونة، كما ان تواجد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ضمن صفوف النادي الإيطالي قد ساهم بشكل مؤثر في قرار اللاعب.

يشار الى أن قيمة الصفقة بلغت 75 مليون يورو إضافة إلى 10,5 ملايين يورو مكافآت ليكون دي ليخت ثالث أغلى لاعب في تاريخ نادي يوفنتوس بعد البرتغالي كريستيانو رونالدو (105 ملايين يورو عام 2018 قادما من ريال مدريد الإسباني) والأرجنتيني غونزالو هيغواين (90 مليون يورو عام 2016 قادما من نابولي).