قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت الشرطة العراقية إن ثلاث قنابل انفجرت في منطقة سكنية قرب الرمادي بمحافظة الانبار في غرب العراق يوم الخميس مما أدى الى مقتل سبعة أشخاص بينهم أقارب لاحد قادة القوات العسكرية الخاصة المسؤولة عن مكافحة الارهاب.

الموصل: أضافت الشرطة أن القنابل زرعت مساء الأربعاء في منزل الضابط وليد الهيتي ومنزلين مجاورين. وقالت ان الهيتي أصيب بجروح خطيرة في حين قتل أبوه وأمه واثنتان من أخواته وأخوه وزوجته ومحامي الاسرة. ووقعت الانفجارات في بلدة هيت على بعد نحو 130 كيلومترا غربي بغداد.

وقتل في تفجير مزدوج قبل ثمانية ايام ما لا يقل عن 27 شخصا وأصيب أكثر من 100 في الانبار وهي معقل للسنة العرب. واستهدف التفجير المزدوج محافظ الانبار قاسم محمد الذي اصيب اصابة خطيرة في الهجوم. وتبرز هذه الهجمات قدرة المسلحين في العراق على شن هجمات ضخمة رغم تراجع العنف بشكل عام بدرجة كبيرة مع استعداد البلاد لاجراء انتخابات عامة في السابع من مارس اذار.