قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

استنكر المبعوث الخاص للأمم المتحدة بشدة الهجمات التي تعرضت لها العاصمة الافغانية كابول.

نيويورك:أدان المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الى أفغانستان كاي ايدي الليلة بشدة الهجمات التي تعرضت لها العاصمة الأفغانية كابول اليوم... قائلا إن المدبرين أظهروا عدم اكتراث مذهل بالمدنيين.

وقال ايدي: لا يمكن أن يكون هناك مبرر لتعريض حياة الكثير جدا من الناس للخطر. إنني أدين هذه الهجمات بأقوى العبارات الممكن.. وأضاف ممثل الأمين العام للأمم المتحدة إن مثل هذه الهجمات لن تردعنا عن مواصلة دعمنا لشعب أفغانستان ومؤسساته الحكومية.

وكان تقرير صدر الأسبوع الماضي قد أظهر أن العام الماضي 2009م كان أشد الأعوام دموية بالنسبة للمدنيين في أفغانستان حيث قتل فيه 2412 شخصا بزيادة 14 في المائة عن العام الماضي وهو الأمر الذي دفع الأمم المتحدة للدعوة إلى بذل جهود أكبر لضمان حماية أرواح المدنيين.