قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

دمشق: القت السلطات السورية في حلب (شمال) القبض على 11 شخصا هم اعضاء عصابة لتجارة الاعضاء البشرية تتزعمها شابة امية ووقع ضحيتها 150 شخصا في عام واحد، كما ذكرت صحيفة الوطن في عددها الاثنين.

واوضحت الصحيفة ان السلطات الامنية في حلب quot;القت القبض على 11 من افراد عصابة امتهنت المتاجرة بكلى اشخاص معوزين ماديا من ابناء الاحياء الشعبية تستأصل في احد مشافي القاهرة وتباع لمرضى خليجيينquot;.

واضافت ان الحصيلة الاولية لعدد الضحايا التي كشفت عنها التحقيقات quot;وصل الى 150 شخصا خلال عام واحدquot;.

واشارت الصحيفة الى ان quot;العصابة تتزعمها فاديا (26 عاما) التي لا تتقن القراءة والكتابةquot;.

واوضحت ان زعيمة العصابة كانت quot;معنية بالتنسيق مع سوريين من مدينة حلب يقيمان في القاهرة لارسال الاشخاص الراغبين في بيع احدى الكلى لقاء أجر مادي زهيد لا يتجاوز 300 الف ليرة (ستة الاف دولار اميركي) لمرضى خليجيين معظمهم من السعودية والاماراتquot;.

واضافت الصحيفة ان عدد المتورطين quot;يبلغ 13 شخصاquot; مشيرة الى ان المدانين الاثنين المقيمين في القاهرة quot;ما زالا متواريين عن الانظار بعد تقدم السلطات السورية بطلب ملاحقتهما عبر الانتربول الدوليquot;.