قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: عثر جنود افغان على خمس جثث لافراد طاقم مكون من ثماني اشخاص لطائرة تحطمت مساء الثلاثاء في جبال قريبة من كابول، على ما اعلنت الاربعاء وزارة الدفاع الافغانية. وقال محمد زاهر عظيمي المتحدث باسم الوزارة quot;تم خلال الليل نشر 250 جنديا للبحث عن حطام الطائرة. وتمكنوا من تحديد مكان وقوع الطائرة وعثروا على خمس جثثquot;.

وكانت وزارة النقل والطيران المدني اعلنت مساء الثلاثاء ان اعضاء طاقم طائرة سي-130 وهم ستة فيليبينيين وهندي وكيني، قضوا في الحادث.

ولم تعرف حتى صباح الاربعاء اسباب الحادث، بحسب المتحدث باسم الوزارة ننغيالاي كالاتوال. وكانت الطائرة تقوم برحلة بين باغرام وكابول واختفت من شاشات الرادار الثلاثاء عند الساعة 14,55 ت غ في شرق كابول.

واكد رئيس شركة ناشونال اير كارغو التي تتخذ مقرا لها في نيوروك وتعمل في 80 بلدا، تحطم طائرة تعمل لحسابها. وقال بريستون موراي quot;انها ليست طائرتنا، انها ملك شركة ترانس افريك التي تتخذ مقرا لها في غاناquot; والمتعاقدة مع اير كارغو.

وقالت العديد من المصادر الملاحية لوكالة فرانس برس ان الطائرة كانت تنقل بضائع للقوة الدولية للمساعدة على ارساء الامن في افغانستان (ايساف).

ويعد مطار باغرام الواقع على بعد 60 كلم شمال كابول، مع مطار قندهار، من اهم المطارات العسكرية في افغانستان. وهذه ليست المرة الاولى التي تتحطم فيها طائرة في الجبال المحيطة بكابول. ففي 17 ايار/مايو الماضي هوت طائرة تابعة لquot;بامير ايرويزquot; في الجبال الواقعة شمال العاصمة وعلى متنها 44 شخصا بينهم ستة من افراد الطاقم.