قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة:تم الافراج عن ثلاثة مرشحين الى انتخابات 28 تشرين الثاني/نوفمبر من جماعة الاخوان المسلمين في مصر كانوا اعتقلوا هذا الاسبوع، بينما ستتم محاكمة 44 عضوا في الجماعة لاستخدامهم شعارات دينية، كما افاد مصدر قضائي واخر لدى جماعة الاخوان المسلمين السبت.
وقال المصدر القضائي ان 16 عضوا في الجماعة في الاسماعيلية (شمال شرق)، و28 في الشرقية بحسب متحدث باسم جماعة الاخوان المسلمين، سيمثلون امام القضاء لانتمائهم الى مجموعة محظورة واستخدام شعارات دينية يحظرها القانون الانتخابي، بينها quot;الاسلام هو الحلquot;.

وجماعة الاخوان المسلمين، ابرز قوة معارضة في مصر، محظورة رسميا لكن السلطات تغض الطرف عنها.
والاسلاميون الاربعة والاربعون الذين اعتقلوا هذا الاسبوع يمكن ان يتم الافراج عنهم بكفالة وسيحاكمون في 20 و21 و23 تشرين الثاني/نوفمبر.

وبحسب المصدر القضائي، فان المرشحين الثلاثة الذين اعتقلوا في الاسماعيلية، قد تم الافراج عنهم بكفالة، لكن يتعين عليهم المثول امام القضاء في موعد لم يتحدد بعد، بسبب الاعتداء على شرطيين.
والاخوان المسلمون الذين يشغلون منذ 2005 خمس مقاعد مجلس الشعب المنتهية ولايته، سيقدمون مرشحين لملء 134 مقعدا من اصل 508 مقاعد يتالف منها مجلس الشعب في الانتخابات التسشريعية المقررة في 28 تشرين الثاني/نوفمبر، على اساس انهم مستقلون.

واتهموا السلطات مرارا بشن حملات توقيف تستهدفهم مع اقتراب العملية الانتخابية.