قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نصح السناتور الجمهوري جون ماكين اوباما باختيار العام 2014 للانسحاب من افغانستان.


واشنطن: نصح السناتور الجمهوري جون ماكين الرئيس الاميركي باراك اوباما اختيار العام 2014 كتاريخ quot;لانسحابات مهمةquot; للقوات الاميركية من افغانستان مؤكدا ان انسحابا سابقا لاوانه يشكل quot;خطأ جسيماquot;.

وفي كلمة أمام مجموعة من معهد quot;فورين باليسي انيسياتفquot;، قال ماكين quot;كما تعلمون، سيكون هناك تشخيصquot; في كانون الاول/ديسمبر وايضا اجتماع في لشبونة (للحلف الاطلسي)quot;.

واضاف quot;يمكن للرئيس ان يؤكد في هذا الوقت (...) ان انسحابا في منتصف 2011 ما هو الا خيار ولكن العام 2014 هو فعلا العام الذي نتوقع فيه حصول انسحابات مهمةquot;.

وكان اوباما اعلن في كانون الاول/ديسمبر 2009 عن استراتيجية جديدة في افغانستان، تتضمن ارسال 30 الف جندي اضافي، قبل بدء الانسحاب في تموز/يوليو 2011.

وقال ماكين الذي خاض الانتخابات الرئاسية ضد اوباما عام 2008 والذي زار افغانتسان مؤخرا، انه خلال هذه الزيارة التقى زعيم ولاية وقال له هذا الاخير quot;نعتقد انه من الممكن جدا ان ينسحب الاميركيون وان طالبان يقولون انهم سيقطعون رؤوس الذين تعاونوا مع الولايات المتحدةquot;. واعتبر ماكين ان الامر quot;مشكلة كبيرةquot;.

واشار ماكين الى كتاب الصحافي الاميركي بوب وورد الذي اورد فيه ان الرئيس اتخذ قراره حول سحب القوات الاميركية من افغانستان كي لا ينقطع عن قاعدته.

واضاف ماكين quot;على الرئيس ان لا يأخذ قرارت، عندما نرسل شبانا وشابات الى النار، استنادا الى اعتبارات سياسيةquot;.