قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ايدت القمة الاوروبية الاميركية المنعقدة في مدينة لشبونة وضع اطار لاتفاق نهائي حول القدس خلال عام.


لشبونة: ناقش قادة الاتحاد الأوروبي والرئيس الأميركي باراك أوباما اليوم الوضع في الشرق الأوسط خلال قمتهم في العاصمة البرتغالية لشبونة.

وجاء في بيان عن القمة الأوروبية الأميركية أن المجتمعين ناقشوا أيضا quot;الجهود المشتركة لتعزيز الأمن في جميع أنحاء العالم بما في ذلك مكافحة انتشار أسلحة الدمار الشامل فضلا عن الجهود المشتركة لدعم المفاوضات المباشرة بين اسرائيل والسلطة الفلسطينية بهدف وضع اطار لاتفاق نهائي بين الطرفين خلال عامquot;.

وقال الجانبان انهما اتفقا أيضا على دعم المحكمة الخاصة بلبنان quot;والالتزام بشأن ايران مع الحفاظ على الضغط من خلال العقوبات فضلا عن دعم الاستقرار في أفغانستانquot;.

وأوضح البيان أن بروكسل وواشنطن تعملان جنبا الى جنب مع الحكومة المدنية الباكستانية للمساعدة على توسيع العلاقات التجارية وتعزيز التنمية الاقتصادية ومكافحة التطرف.

وأضاف البيان quot;أكدنا على الحاجة الى السلام والاستقرار في السودان وسنعمل على ضمان أن يعكس الاستفتاء المقبل ارادة السكانquot;.

واستمرت القمة الأوروبية الأميركية بحسب البيان لفترة وجيزة لم تتجاوز ساعتين من الزمن وركزت على التعاون في ثلاثة مجالات رئيسية وهي كيفية تحقيق نمو اقتصادي قوي ومتوازن ومستدام وكيفية مواجهة التحديات العالمية كالتغير المناخي والتنمية الدولية وكيفية تعزيز أمن مواطني الطرفين.