قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دعا بطريرك انطاكية للسريان دول العالم الى حماية المسيحيين العراقيين.


باريس: دعا بطريرك انطاكية للسريان الكاثوليك اغناطيوس يوسف الثالث يونان الثلاثاء المجتمع الدولي الى التدخل لضمان سلامة المسيحيين في العراق.

وقال البطريرك في مؤتمر صحافي عقده في باريس quot;حاليا لا يوجد مكان في العراق لحرية الاديان، ليس للمسيحيين فحسب، بل ايضا لكل الاقلياتquot; مضيفا quot;حان الوقت لكي يتحرك المجتمع الدولي لمساعدتهمquot;.

ويترأس البطريرك يونان كنيسة السريان الكاثوليك ومقره في بيروت. ويبلغ عدد السريان الكاثوليك في العالم نحو 175 الف شخص، يعيش ثلثاهم في العراق وسوريا ولبنان.

ويزور البطريرك يونان حاليا باريس لتفقد المسيحيين العراقيين الجرحى الذين نقلوا الى فرنسا اثر اصابتهم بالهجوم الذي تعرضت له كاتدرائية السريان الكاثوليك في بغداد في الحادي والثلاثين من تشرين الاول/اكتوبر الماضي.

ووصف الهجوم على هذه الكنيسة بانه quot;مذبحة مرعبةquot;.

وقدم الشكر لفرنسا على استقبالها الجرحى، الا انه اعرب عن الامل بان يتمكن المسيحيون من العيش بسلام في بلدانهم. كما اعرب عن الامل quot;بان تتحرك السلطات المسلمة لادانة هذه الاحداث لمنع تكرارهاquot;.

واضاف quot;نحن لا نوافق على قيام الدول الغربية بتشجيع المسيحيين على مغادرة بلدانهم لان ذلك يشجع بالمقابل الارهابيين على دفعهم للمغادرةquot; مضيفا quot;لا بد من مساعدتهم في العراق نفسهquot; معتبرا ان quot;95 بالمئة من المسيحيين الذين يغادرون العراق لن يعودوا اليهquot;.

ولا يشكل المسيحيون حاليا في العراق سوى 2% من سكانه اي حوالى 450 الف شخص يعتبر ثلثاهم من الكاثوليك (سريان وكلدانيون وارمن) والثلث الثالث من الارثوذكس.