قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: احرقت السلطات الاميركية اليوم منزلا متخما بالمتفجرات والمواد التي تدخل في صنع القنابل بولاية كاليفورنيا غربي الولايات المتحدة.

ويواجه مهندس البرمجيات العاطل عن العمل جورج جاكوبك المقيم بمدينة سان دييجو بولاية كاليفورنيا اتهامات فيدرالية متعلقة بسرقة بنوك وصنع قنابل اثر اكتشاف السلطات الاميركية في 18 من الشهر الماضي ان لديه بمنزله اكبر كمية من المتفجرات محلية الصنع الموجودة في مكان واحد بالبلاد على الاطلاق.

واوضحت السلطات انه يوجد كمية كبيرة من المواد الكيميائية المتفجرة في هذا المنزل ما جعل احراقه قرارا اكثر سلامة مشيرة الى انه جرى اخلاء المنازل المحيطة بهذا المنزل قبيل اتخاذ هذا الاجراء.

ووصف ضابط الشرطة المحلي تيري بيريز هذا المنزل بأنه quot;مصنع للقنابلquot; مشددا على انه كان به quot;اكبر كمية من تلك النوعية من المواد المتفجرة محلية الصنع الموجودة في مكان واحد بالولايات المتحدةquot;.