قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سيول: وافقت كوريا الشمالية خلال لقاءات مع حاكم ولاية نيومكسيكو الاميركية بيل ريتشاردسون على عودة مفتشي الامم المتحدة المكلفين مراقبة برنامجها النووي الى اراضيها بهدف تهدئة التوتر في شبه الجزيرة الكورية، على ما افادت شبكة سي ان ان الاثنين.

وبحسب الصحافي وولف بليتزر الذي رافق ريتشاردسون في بيونغ يانغ، فإن الكوريين الشماليين وافقوا على عودة مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية الى موقع يونبيون النووي. وكانت كوريا الشمالية سحبت كل تجهيزات المراقبة لموقع يونغبيون في نيسان/ابريل 2009 وطلبت من المفتشين مغادرة البلاد.

واضاف بليتزر ان كوريا الشمالية وافقت ايضا على السماح بارسال قضبان الوقود النووي اللازمة لتخصيب اليورانيوم الى الخارج. كما ابدت بيونغ يانغ موافقتها على تشكيل لجنة ووضع خط اتصالات ساخن بين الكوريتين والولايات المتحدة.