قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت وزيرة الخارجيّة الأميركية هيلاري كلينتون إنّ quot;ادانة الامم المتحدة للهجوم الذي ادى الى غرق بارجة كورية جنوبية تشكل تحذيرا الى كوريا الشماليةquot;.

واشنطن: اعتبرت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الجمعة ان ادانة الامم المتحدة للهجوم الذي ادى الى غرق بارجة كورية جنوبية تشكل تحذيرا الى كوريا الشمالية من اي quot;موقف استفزازيquot;.

واعلنت كلينتون ايضا انها ستتوجه الى كوريا الجنوبية هذا الشهر لاجراء quot;محادثات مع حلفائنا في كوريا الجنوبيةquot;.

وقالت الوزيرة الاميركية ان ادانة الامم المتحدة تشكل quot;رسالة واضحة مفادها ان موقفا استفزازيا وغير مسؤول كهذا يشكل تهديدا للسلام والامن في المنطقة ولن يكون مقبولاquot;.

واكدت في بيان ان quot;الهجمات ضد جمهورية كوريا غير مقبولةquot; مستخدمة التسمية الرسمية لكوريا الجنوبية.

ودان مجلس الامن الدولي في بيان تم تبنيه بالاجماع الجمعة، quot;الهجوم الذي ادى الى غرقquot; البارجة الكورية جنوبية quot;شيونانquot; لكن دون ان ينسب في شكل مباشر الهجوم الى كوريا الشمالية.

واعرب المجلس عن quot;قلقه العميقquot; لكون التحقيق الذي اجرته كوريا الجنوبية بالاشتراك مع خمس دول اخرى خلص الى ادانة كوريا الشمالية بالوقوف وراء الحادث ، ونفت بيونغ يانغ اي مسؤولية لها في هذا الحادث وهو ما quot;اخذ به علماquot; في بيان المجلس.