قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حثت كوريا الشمالية مجلس الامن على تاييد تحقيق جديد حول غرق تشيونان.

نيويورك: طلبت كوريا الشمالية من مجلس الامن الدولي التابع للامم المتحدة دعم دعوتها الى اجراء تحقيق جديد في غرق السفينة الكورية الجنوبية تشيونان في اذار- مارس الذي ألقت فيه سيول باللائمة على بيونغ يانغ.

وقال سين سون هو سفير كوريا الشمالية في الامم المتحدة في خطاب أرسله الى كلود هيلر سفير المكسيك في الامم المتحدة الذي يرأس المجلس في الوقت الحالي quot;نرى أن أكثر الطرق منطقية لتسوية الموقف هو أن يجلس شمال كوريا وجنوبها معا للبحث عن الحقيقة quot;.

واستبعد أعضاء المجلس في محادثات خاصة فكرة اجراء تحقيق جديد قائلين أن التحقيق الذي أجرته كوريا الجنوبية بمشاركة دولية أسفر عن قضية مقنعة ضد بيونغ يانغ.

وكان التحقيق قد توصل الى أن طوربيدا كوريا شمالية أغرق السفينة تشيونان في 26 اذار- مارس وأدى الى مقتل 46 بحارا كوريا جنوبيا. ونفت كوريا الشمالية مسؤوليتها وقالت إن نتائج التحقيق الكوري الجنوبي غير صحيحة.

في غضون ذلك، رفض مسؤول أميركي بارز اليوم الاربعاء اقتراح كوريا الشمالية اجراء تحقيق مشترك مع كوريا الجنوبية بخصوص غرق السفينة تشيونان مبينا انه quot;لا توجد حاجة لتحقيق آخر في هذه القضيةquot;.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الأميركية فيليب كرولي في تصريح للصحافيين quot;كان هناك تحقيق موضوعي في اغراق تشيونان وكل الدلائل التي جمعت تشير بوضوح الى أن كوريا الشمالية قد أغرقت تشيونان عن طريق طوربيدquot;.

وأشار كرولي الى أن التحقيق الذي قامت به كوريا الجنوبية quot;تضمن وجود المشاركة الدولية ومن الأهمية بمكان محاسبة كوريا الشمالية على افعالهاquot;.

وفي رده على سؤال بخصوص الانتقادات الصينية للرئيس باراك أوباما لقوله ان الصين تغض نظرها بعيدا عن كوريا الشمالية قال كرولي quot;نحن مستمرون في نقاشاتنا مع الصين ودول اخرى في نيويورك مشيرا الى انه quot;في هذه المرحلة هناك بعض الغموض ونعتقد ان المجتمع الدولي لابد ان يوجه رسالة مباشرة وصريحة لكوريا الشمالية.