قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إستقبل الرئيس السوري السيناتور فيليب ماريني الذي نقل له رسالة من نظيره الفرنسي نيكولا ساركوزي .

دمشق: يستقبل الرئيس السوري بشار الأسد اليوم الاثنين رئيس مجموعة الصداقة الفرنسية السورية السيناتور فيليب ماريني الذي يحمل معه رسالة من الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي تتعلق بمواصلة وتطوير العلاقات الممتازة بين البلدين ووفقاً لماريني فإن زيارته لسورية تحمل أكثر من سبب، أهمها الرسالة التي يحملها من الرئيس الفرنسي والتي تشير إلى تعيينه مبعوثاً شخصياً للرئيس الفرنسي في سورية، ثم التحضير لزيارة رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيون إلى دمشق الشهر المقبل

ووفقاً لمصدر دبلوماسي فرنسي في العاصمة السورية دمشق فإن زيارة ماريني لسوريا مكملة لزيارات المسؤولين الفرنسيين رفيعي المستوى، مشيراً إلى أن ماريني سيبحث مع كبار المسؤولين السوريين إمكانيات تطوير العلاقات بين البلدين، فضلاً عن التشاور في آخر التطورات التي تشهدها المنطقة وعلى رأسها المفاوضات غير المباشرة مع إسرائيل والمصالحة الفلسطينية والملف اللبناني ووفقاً للمصدر فإن العلاقة السورية الأميركية ستأخذ حيزاً من الحديث بين عضو مجلس الشيوخ الفرنسي والرئيس السوري، مؤكداً على أن دمشق تستقبل ماريني كصديق مقرّب

ومن المقرر أن يلتقي ماريني أيضاً برئيس الوزراء السوري محمد ناجي العطري ووزير الخارجية وليد المعلم، إضافة إلى عدد من المسؤولين السوريين والدبلوماسيين الفرنسيين وتأتي زيارة ماريني لدمشق بعد أيام من لقاء جمع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بوزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون بحثا خلاله العلاقة مع سوريا . ومعروف عن ماريني علاقته الجيدة بسورية، ورغبته التي أعلن عنها أكثر من مرة بالسير قدماً بتطوير العلاقات السورية الفرنسية على أكثر من مستوى وصعيد