قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بوتسدام: تعهدت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل بمراجعة القصور المحتمل في تسليح وتدريب قوات بلادها في افغانستان، وذلك في أعقاب مقتل ثلاثة جنود ألمان خلال معارك مع حركة طالبان.

وقالت ميركل السبت خلال زيارة لقيادة عمليات الجيش الألمانية في مدينة بوتسدام شرقي ألمانيا إن الحكومة ستفعل كل ما هو ضروري لضمان أمن الجنود الألمان في أفغانستان.

وتعهدت ميركل للجنود الألمان المتمركزين في أفغانستان ، وعددهم نحو 4500 جندي بالدعم السياسي الكامل من الحكومة الألمانية.

في الوقت نفسه حذرت ميركل من المطالب المبالغة مثل إرسال مدرعات قتالية من طراز ليوبارد 2 إلى القوات الألمانية في أفغانستان. وقالت quot;ان هناك أطرافا كثيرة تقول للأسف أشياء كثيرة ليست من اختصاصهاquot;.

ورأت ميركل أن تلك المقترحات من الأفضل طرحها أولا على المفتش العام للجيش الألماني فولكر فيكر قبل نشرها علنا .

من جانبه قال رئيس قيادة عمليات الجيش الألماني راينر جلاتس أن المدرعات من طراز ليوبارد 2 غير مناسبة لمهمة القوات الألمانية في قندز.