قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: منعت وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) الجمعة ثلاثة صحافيين كنديين وصحافية اميركية من تغطية اي اجراءات قضائية في معتقل غوانتانامو لكشفهم اسم شاهد ورد في الجلسات التمهيدية لمحاكمة الكندي عمر خضر.

وقال صحافي في غوانتانامو لوكالة فرانس برس ان quot;موكبا من البنتاغون رافق الصحافيين الكنديين الثلاثة والصحافية الاميركية وتليت عليهم رسالة تفيد انهم منعوا شخصيا من تغطية اي اجراء قضائي امام محكمة عسكرية استثنائيةquot;.

وافادت فقرة حول quot;القواعد المطبقة على وسائل الاعلام في قاعدة غوانتانامو البحرية، ان الصحافيين يمكنهم quot;نشر او كشف او مناقشة او تقاسم معلومات تعد معلومات محميةquot;. ووجه البنتاغون الرسالة التي اطلعت عليها وكالة فرانس برس، الى مدراء وسائل الاعلام التي يعمل فيها هؤلاء الصحافيون. وقالت وزارة الدفاع في رسالتها ان quot;صحافييكم نشروا اسم شاهد تحمي المحكمة هويتهquot;، موضحة انه يمكن لوسائل الاعلام هذه استئناف القرار.