قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: غادر البابا بنديكتوس السادس عشر روما نحو الساعة 09,40 (07,40 تغ) الجمعة متوجها الى قبرص حيث يؤدي حتى الاحد اول زيارة الى بلد ارثوذكسي على خلفية توترات اقليمية شديدة اثر الهجوم الاسرائيلي الاثنين على قافلة الحرية.

ويتوقع ان يصل البابا بعد ظهر الجمعة الى مدينة بافوس جنوب غرب قبرص حيث سيبارك شجرة زيتون زرعت في مطار المدينة وان يشارك في quot;احتفال مسكونيquot; في كنيسة quot;ايا كيرياكي خريسوبوليتيساquot;. واثارت زيارة البابا انتقادات بعض المسؤولين الارثوذكس الذين دعاهم كبير اساقفة الكنيسة الارثوذكسية القبرصية المطران خريسوستوموس الثاني الى الانضباط.

وقال المتحدث باسم الفاتيكان الاب فيديريكو لومباردي ان quot;من المحتملquot; ان يعقد لقاء بين البابا ومسؤولين مسلمين في جزيرة قبرص التي تؤوي اقليات عديدة. ويزور البابا السبت والاحد نيقوسيا حيث سيحيي قداسين. وتهدف الزيارة رسميا الى تسليم البطاركة الكاثوليك في الشرق الاوسط وثيقة تدعى quot;آلية العملquot; لمناقشتها في اماكن تواجدهم استعدادا لاجتماع المجمع من اجل الشرق الاوسط الذي سيعقد في روما في تشرين الاول/اكتوبر.

وبحسب المتحدث باسم البابا فان الهجوم الاسرائيلي الدامي على قافلة الحرية الذي خلف تسعة قتلى quot;لن يؤثرquot; على زيارة البابا غير ان التوترات المرتبطة به لن تغيب عن خلفية الزيارة. وقبيل زيارة البابا قتل الخميس المونسنيور لويدجي بادوفيسي رئيس الكنيسة الكاثوليكية في تركيا الذي كان يفترض ان يشارك في القداس مع البابا بايدي سائقه.

وتأمل السلطات القبرصية ان تجلب زيارة البابا الانتباه الى الجزيرة المقسمة منذ 36 عاما حتى وان لم يزر البابا القسم الشمالي من الجزيرة الذي تحتله تركيا. كما ان فضيحة الاعتداءات الجنسية على اطفال داخل الكنيسة ستكون حاضرة حيث طلبت منظمتان قبرصيتان توقيف البابا لانه غطى جرائم كهنة الكنيسة.