قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: قلل وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان الذي يقود احد الاحزاب اليمينية المتطرفة في اسرائيل من اهمية خلافاته مع رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو مؤكدا انه quot;لا ينوي البتة الانسحاب من الحكومةquot;.

وقال زعيم اسرائيل بيتنا في مؤتمر صحافي quot;ليست هناك ازمة. على كل حال ليست الازمة التي تريدونها، بل اختلافات بين الاغلبية. وليست لدينا اي نية بقطيعةquot; مع الائتلاف الحاكم.

وعبر ليبرمان عن استيائه من الطريقة التي يعامل بها رئيس الوزراء اسرائيل بيتنا رغم انه quot;اقوى واوفى حليف لهquot;. ويشكل حزب اسرائيل بيتنا اليميني المتطرف بنوابه ال15 الدعم الرئيسي لائتلاف نتانياهو. واكد ليبرمان ان الاختلافات تتعلق خصوصا بتوزيع ميزانية الدولة بطريقة يرى انها تضر بالوزارات الخمس التي يتولاها حزبه.

وليبرمان ونتانياهو مختلفان ايضا حول مشروع قانون مثير للجدل حول اعتناق اليهودية في مبادرة تثير استياء الطائفة اليهودية الاميركية ويعارضها نتانياهو. واتفق نتانياهو وليبرمان على عقد لقاء مساء الاثنين لتسوية خلافاتهما.