قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رأى رئيس اركان الجيوش الاميركية ان الاسلحة الصينية الجديدة موجهة ضد الولايات المتحدة.


واشنطن: إعتبر رئيس اركان الجيوش الاميركية الاميرال مايكل مولن الاربعاء ان برامج التسلح الصينية الجديدة مثل نموذج الطائرة الخفية جاي-20 يبدو انها موجهة ضد الولايات المتحدة، مشددا على اهمية العلاقات العسكرية المباشرة بين البلدين.

وقال مولن خلال لقاء مع الصحافة الاجنبية في واشنطن ان quot;الصين تستثمر في اسلحة متطورة والقضية تكمن دائما في محاولة معرفة اسباب ذلكquot;.

واسف لـquot;غياب العلاقاتquot; العسكرية المستقرة بين البلدين لتدوير الزوايا في حال اندلاع ازمة.

ولاحظ ان المقاتلة جاي-20 التي تمت تجربتها للمرة الاولى خلال زيارة وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس لبكين تمنح القوات المسلحة الصينية quot;قدرة كبيرةquot;.

وتعتبر هذه الطائرة ردا صينيا على مقاتلة اف-22 ايه الخفية التابعة لسلاح الجو الاميركي. والولايات المتحدة هي حاليا البلد الوحيد الذي يملك مقاتلة خفية عملانية.

واضاف مولن quot;من حق الصينيين ان يطوروا القوات المسلحة التي يريدونها، الصين بلد ناشىء مع تاثير عالمي مثل الولايات المتحدة. لقد طورنا قدراتنا العسكرية لحماية مصالحناquot;.

لكنه تساءل عن سبب وجود البرامج الصينية، سواء كانت صواريخ مضادة للاقمار الصناعية او صواريخ مضادة للسفن، مشددا على ان quot;عددا من هذه البرامج تبدو موجهة تحديدا ضد الولايات المتحدةquot;.

وهدفت زيارة غيتس لبكين والتي اختتمها الاربعاء الى اقناع الصينيين باقامة حوار عسكري دائم، على غرار الحوار الذي كانت الولايات المتحدة تجريه مع الاتحاد السوفياتي السابق ابان الحرب الباردة.