قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باتت مراكز الاقتراع في اليوم الاخير من الاستفتاء حول تقرير المصير في جنوب السودان السبت، تشهداقبالا ضعيفا.


جوبا: شهدت مراكز الاقتراع في اليوم الاخير من الاستفتاء حول تقرير المصير في جنوب السودان السبت، اقبالا ضعيفا في جوبا عاصمة الجنوب في حين وصلت المشاركة الاجمالية في بعض المراكز منذ الاحد الماضي الى نحو 90%.

وافاد مراسل فرانس برس ان حوالى عشرة اشخاص فقط اقترعوا في مركز مقام في الساحة المجاورة لضريح الزعيم التاريخي لجنوبيي السودان جون قرنق بين الساعة الثامنة (الخامسة تغ) والتاسعة.

وكان هذا المركز الذي يعتبر الاكبر في جوبا شهد طوابير طويلة في اليومين الاول والثاني من الاقتراع الاحد والاثنين الماضيين.

وتبين ان غالبية المقترعين هم من الذين سبق وان تسجلوا في جوبا ثم غادروها الى مناطق اخرى، فكان لا بد لهم من العودة لانه لا يحق لهم الاقتراع الا في المكان الذي تسجلوا فيه.

المسؤول في المركز من قبل مفوضية الاستفتاء مانيانغ مالوك الكوت قال ان الساعة الاولى للاقتراع السبت لم تشهد سوى مشاركة نحو عشرة اشخاص.

واضاف في تصريح لوكالة فرانس برس ان quot;اقل من مئة شخص اقترعوا الجمعة في حين ان نسبة المشاركة الاجمالية في المركز وصلت الى 88% منذ الاحد الماضيquot; موضحا ان quot;اكثر من 11 الف شخص اقترعوا حتى الان من اصل 12258 مسجلينquot; في المركز نفسه.

واوضح ان مراكز الاقتراع ستقفل ابوابها في الساعة 18,00 مستبعدا تمديد الاستفتاء بعد ان وصلت نسبة المشاركة الى هذه النسبة المرتفعة.

ويفترض ان تصل نسبة المشاركة الى 60% من المسجلين لاعتماد النتيجة، حسب ما هو وارد في اتفاقية السلام بين الشمال والجنوب الموقعة عام 2005.

جورج ايمانويل (22 عاما) كان بين المقترعين صباح السبت. وقال quot;تأخرت في الاقتراع لانني كنت في ولاية شمال كردفان شمال الخرطوم واستغرقت رحلتي الى جوبا ستة ايامquot;.

واضاف quot;بما انني تسجلت في جوبا كان لا بد ان اقترع فيها وكنت خائفا من عدم الوصول في الوقت المناسب، اما الان فانا مسرور لانني اقترعت لصالح الاستقلال وساعيش هنا ولن اعود الى الشمالquot;.

اما زكي ايومي (25 عاما) فقال بعد ان اقترع quot;كنت في رومبك عاصمة ولاية البحيرات واستغرقت رحلتي اربعة ايام، وانا مسرور لانني شاركت في الاقتراع لاستقلال بلاديquot;.

وكانت مراكز الاقتراع فتحت ابوابها الاحد الماضي لمدة اسبوع تنتهي مساء السبت.

والمشاركة في الاستفتاء تكون عبر الاختيار بين quot;الوحدةquot; وquot;الانفصالquot; وبات من المؤكد ان الجنوبيين صوتوا بغالبية ساحقة الى جانب الانفصال.