قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جدة: اعربت منظمة المؤتمر الإسلامي الاحد في بيان عن تضامنها مع الشعب التونسي ودعته الى quot;المحافظة على امنه واستقرارهquot;.

واعلنت الامانة العامة للمؤتمر انها quot;تتابع بانشغال الأحداث الجارية في الجمهورية التونسية، البلد المؤسس للمنظمةquot; وفي حين تعتبر quot;هذه الاحداث شانا تونسيا داخلياquot;.

واضافت انها quot;تؤكد تضامنها مع الشعب التونسي وتهيب بكل التونسيين العمل على الحفاظ على الأمن والاستقرار وحماية الممتلكات العامة والخاصة وصيانة مكتسباتهمquot;.

واعربت المنظمة عن الامل في ان quot;تتجاوز تونس هذه الأحداث عبر تضامن ووحدة شعبها وتطلعاته إلى إرساء الديمقراطية والحكم الرشيد وفقا لأنظمتها الدستورية والقانونيةquot;.

وتعد منظمة المؤتمر الاسلامي 57 دولة عضو، ومقرها في جدة حيث لجا الرئيس التونسي زين العابدين بن علي بعد فراره من تونس.

وبعد ان اطاح به شعبه في احتجاجات دامية اسفرت عن سقوط عشرات القتلى عقب 23 عاما من الحكم، لم يجد الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي ملجأ له الا في السعودية المعروفة بتاريخها في ايواء القادة المعزولين.

واعلنت الرياض السبت عن استضافة بن علي واسرته. وقال الديوان الملكي quot;رحبت حكومة المملكة العربية السعودية بقدوم فخامة الرئيس زين العابدين بن علي واسرته الى المملكةquot;.