قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين: كشف استطلاع للرأي نشرت نتائجه هنا اليوم ان غالبية المواطنين الالمان يثقون بقدرة المستشارة الالمانية انغيلا ميركيل رئيسة (الحزب المسيحي الديمقراطي) الحاكم على قيادة (الائتلاف الحكومي الالماني) بنجاح حتى عام 2013 الذي سيشهد اجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة. واكدت نتائج الاستطلاع الذي قام به معهد استطلاعات الرأي (ديماب) بطلب من القناة التلفزيونية الاولى (ايه.آر.دي) ان 60 بالمئة من الاشخاص الذين شملهم الاستطلاع يعتقدون أن ميركل ستكون قادرة على التغلب على المشاكل التي ستعترض سياسة حكومتها لغاية عام 2013. بينما اظهر الاستطلاع من جانب اخر ان ثلث المواطنين الالمان يعتقدون أن المسشتارة المحافظة لن تكون قادرة على الحفاظ على تماسك الائتلاف الالماني الحكومي المكون من حزبها المسيحي الديمقراطي ونظيره الحزب الليبرالي الحر.

من جهة اخرى شمل الاستطلاع رأي المواطنين في اداء وزير الخارجية الاتحادي غيدو فيسترفيلله التي اظهرت نتائجه ان 19 بالمئة فقط من المواطنين الالمان يؤيدون سياسة الوزير الذي ينتمي الى (الحزب الليبرالي الحر) بينما يشعر 74 بالمئة بخيبة الامل ازائها.
يذكر ان نسبة مؤيدي سياسة الوزير بلغت في دراسة مشابهة قبل عام 42 بالمئة.

اما بخصوص اداء وزير الدفاع كارل تيودور تسوغوتنبرغ المنتمي الى (الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري) فأكدت النتائج ان 77 بالمئة من المواطنين الالمان يؤيدون السياسه التي يتبعها فيما اعرب 15 في المئة من الالمان عن عدم رضاهم عنها. وعن مدى تأييد المواطنين الالمان للاحزاب بين الاستطلاع ان 34 في المئة يؤيدون في الوقت الحاضر (الحزب المسيحي الديمقراطي) فيما بلغت نسبة المؤيدين لنظيره ومنافسه (الحزب الاشتراكي الديمقراطي) 28 في المئة. اما نسبة التأييد التي حظي بها حزب الحضر فبلغت 19 بينما بلغت نسبة مؤيدي حزب اليسار ثمانية بالمئة والحزب الليبرالي الحر اربعة بالمئة فقط.(