قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دعت واشنطن الحكومة البيلاروسية الى الافراج عن السجناء السياسيين في البلاد.


واشنطن: دعت الولايات المتحدة الحكومة البيلاروسية السبت الى الافراج عن السجناء السياسيين في البلاد، بمن فيهم والدا طفل في الثالثة من العمر هددت سلطات رعاية الاطفال بوضعه تحت وصايتها.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الاميركية فيليب كراولي في رسالة بثها على موقع تويتر ان quot;الحكومة البيلاروسية تراجعت عن تهديدها بوضع الطفل ابن الثلاثة اعوام تحت الوصايةquot;.

واضاف quot;الآن، اطلقوا سراح والديه وباقي المعتقلين السياسيينquot;.

والطفل الذي تحدث عنه كراولي يدعى دانيل وهو ابن القيادي في المعارضة البيلاروسية اندري سانيكوف والصحافية ايرينا خاليب.

وسانيكوف وزوجته مسجونان وقد هددت سلطات رعاية الاطفال بوضع ابنهما تحت وصايتها.

ونددت الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي بشدة بالقمع الذي مارسته السلطات البيلاروسية ضد احتجاجات المعارضة على نتائج الانتخابات الرئاسية التي فاز بها الرئيس الكسندر لوكاشنكو الحاكم منذ 16 عاما بولاية رابعة.

واسفرت حملة القمع هذه عن اعتقال حوالى 600 شخص بينهم سبعة من مرشحي المعارضة.

ونصب لوكاشنكو الجمعة رئيسا لولاية رابعة في حفل قاطعه سفراء الولايات المتحدة ودول الاتحاد الاوروبي.